• السَبْت

    تشرين الثاني 2018

  • 17

الإعلان عن تشكيل “تجمع القوة 21 ” بعد انضمام فصائل جديدة “للفرقة 101”

نشر في : أكتوبر 14, 2016 5:51 م

أعلنت قيادة الفرقة 101 مشاة عن انضمام عدة كتائب ثورية عاملة في شمال سوريا والتي تنتمي للجيش السوري الحر الى صفوفها , وعن تغيير التسمية المعتمدة للفرقة إلى ( تجمع القوة 21 ) والتي تنتشر معظم جبهاتها في الشمال السوري، إضافة الى تعيين الرائد ” يوسف حمود ” قائداً عسكرياً للتجمع، و ذلك وفق بيان أصدرته الفرقة باسم القائد العام العقيد الطيار ” حسن الحمادة ” اليوم الجمعة الرابع عشر من أكتوبر تشرين الأول الجاري.
%d9%81%d8%b1101%d9%85
و في سياق ذلك صرّح ” أسعد حنا ” المسؤول السياسي لتجمع القوة 21  في حديث خاص لـ ” وكالة خطوة الإخبارية ” أن تغيير الاسم هو دلالة على تغيير في بنية الفرقة و انضمام مجموعات جديدة لها، حيث انضمت مجموعات متفرقة من  ريف إدلب وريف حلب الغربي منهم من كان يقاتل إلى جانب فصائل أخرى دون العمل ضمن صفوفها ومنهم من كان مستقل في عدة قرى أو أحياء.

و أوضح ” حنا ” أنّ التجمع يرابط على جبهات بريف اللاذقية و ريف حلب و مدينة إدلب و ريفها بالإضافة لريف حماه، و بالتأكيد أن الانضمام يزيد من قدرة الفرقة على العمل و الرباط والمعارك وهو ما لن تتوانى عنه الفرقة يوماً، مشيراً بقوله : نحن كنا جيش حر و سنبقى جيش حر الذي نعتبره منبثقاً عن هذه الثورة، مضيفاً أمّا عن بنية الفرقة بعد التوسعة فسيتم الإعلان عن الهيكل الجديد قريباً.

و عند سؤالنا عن القائد العسكري الجديد للتجمع أجاب “حنا” بأنه قد تم تعيينه مع التشكيل الجديد، وهو برتبة رائد كان في صفوف الفرقة ١٠١ مشاة وهو من خيرة المقاتلين والقادة الذين تشهد لهم الساحات والجبهات، كما قد أعرب باقي ضباط التجمع عن رضاهم عن هذه الخطوة بحسب قول المسؤول السياسي للتجمع.

معسكر فرسان العزة لرفع مهارات الجيش السوري الحر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات