|الإثنين, فبراير 27, 2017

مجزرة جديدة للطيران الروسي في ريف ديرالزور الشرقي 


قتل ما لا يقل عن عشرة مدنيين وأصيب آخرون بينهم نساء و أطفال في مجزرة جديدة للطيران الروسي حيث استهدفت غاراته عصر اليوم الخميس السابع والعشرين من أكتوبر تشرين الأول الجاري، منازل علي الحمد و علي الصبيح و أحمد الهليط في قرية بريهة التابعة لمدينة البصيرة في ريف دير الزور الشرقي. بحسب مراسل وكالة خطوة الإخبارية في دير الزور.

و قال مراسل الوكالة بأن طيران التحالف الدولي استهدف قرية الباغوز الحدودية في ريف البوكمال شرقي دير الزور هذه الليلة دون أنباء عن وقوع ضحايا حتى الآن.

ويذكر أن الغارات الجوية اليوم طالت أحياء الصناعة والحميدية في المدينة فيما طالت جبال ثردة و محيط مطار دير الزور العسكري بريف دير الزور اقتصرت الأضرار على الماديات.

maxresdefault-1

مواضيع ذات صلة:

شارك برأيك