• الخَميس

    تشرين الثاني 2017

  • 16

إخلاء دفعة جديدة من ثوار الغوطة الغربية استكمالاً للمصالحات في المنطقة

نشر في : يناير 3, 2017 11:55 م

خرجت دفعة جديدة لثوار الغوطة الغربية بسلاحهم الخفيف إلى محافظة إدلب، اليوم الثلاثاء الثالث من يناير كانون الثاني الجاري، وسيتم المصالحة مع كل من بلدات بيت سابر و بيت تيما و كفر حور و سعسع و حسنو بعد أن يتم إخراج الغير راغبين بتسوية أوضاعهم، بينما حصل تأخير في مدينة زاكية وبلدة كناكر بسبب عدم الاتفاق على تسليم السلاح وعدد السلاح الذي سيخرج مع الثوار. بحسب ناشطين من المنطقة.

حيث أكد مدير المكتب الإعلامي في مدينة زاكية ” عبيدة أبو مصعب ” في حديث خاص لوكالة خطوة الإخبارية أنّ زاكية لم يبق فيها تسوية أوضاع حيث تم الاتفاق على خروج الشباب الرافضين للمصالحة إلى محافظة إدلب بعد يومين، و قال ” أبو مصعب ” بأنّ قوات النظام لا تزال تمنع دخول الدواء على مدينة زاكية حتى تخراج الثوار إلى الشمال السوري.

وفي سياق متصل أفاد ناشطون بأنّ بنود الاتفاق قضت بتشكيل فوج الحرمون الذي ينطوي تحته كل الثوار الذين رفضوا الخروج من تلك المناطق، فيما تكون تبعيته للفرقة الرابعة بتعداد 1200 مقاتل تقريباً بشرط أن تكون مهمته حفظ الأمن ضمن مناطق المصالحة دون الخروج منها، في حين اتجه كل من رفض المصالحة نحو بلدة بيت جن ومزرعة بيت جن للقتال ضد قوات الأسد.

يذكر أن البلدتين ( بيت جن ومزرعة بيت جن ) تتعرضان بشكل متكرر للقصف العنيف من اللواء 68 واللواء 78 المحاذيان لبلدة بيت تيما وسط أوضاع إنسانية سيئة وحصار خانق منذ بداية الحملة على مدينة داريا، بينما يوجد طريق طريق إمداد واحد تحت سيطرة قوات النظام في بلدة سعسع التي دخلت ضمن الاتفاق، يترافق مع تضييق كبير على حركة الدخول والخروج من المنطقة وحصرها بالموظفين فقط وعدم السماح بخروج العائلات بشكل جماعي ومنع دخول المواد الغذائية إليهما.

الصورة من الأرشيف

thumb

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات