• الإثْنَين

    تشرين الثاني 2017

  • 20

ناشطون يطلقون حملة “وجع الفرات” لتسليط الضوء على معاناة المدنيين

نشر في : يناير 11, 2017 11:02 م

أطلق عدد من النشطاء و الإعلامين وسماً تحت عنوان ” #وجع_الفرات ” و الذي سرعان ما تحول لحملة شارك فيها عدد كبير من الإعلاميين و المدنيين السوريين بالداخل السوري و الخارج، اليوم الأربعاء الحادي عشر من يناير كانون الثاني الجاري.

و بحسب ما أكد عدد من المشاركين فيها أنّ حملة وجع الفرات تهدف إلى تسليط الضوء على أسباب نزوح المدنيين من محافظتي دير الزور و الرقة وعن أوضاعهم الإنسانية في مناطق النزوح من أوضاع صحية وتعليمية و غيرها، كما تهدف نقض ما يروجه البعض من أنّ أهالي هاتين المحافظتين هم حاضنة للإرهاب وأنّ المدنيون هم أكثر من عانى من الإرهاب.

و تدعو الحملة إلى عدم استغلال استثناء مناطق سيطرة التنظيم من الهدنة في قتل المدنيين و يجب أن يلتزم جميع الأطراف بالقوانين الدولية، كل ذلك من خلال لقاءات و صور وإحصائيات قام عدد من النشطاء بالعمل عليها خلال الشهرين الماضيين حيث تنقل معاناة المدنيين في دول الجوار و معاناتهم من ممارسة تنظيم الدولة و نظام الأسد .

يذكر أنّ الحملة لقت رواجاً كبيراً على مواقع التواصل الاجتماعي حيث كتب الناشط محمد طه من دير الزور : ” اهتم الإعلام بدير الزور مرة واحدة، وذلك حينما أعلن داعش سيطرته عليها “.

و شارك بالحملة عدد آخر من الاعلامين السوريين حيث كتب الإعلامي محمد زيدان من حلب : ” دير الزور التي تتألم بصمت و التي لا يوجد كلمات تفي حقها في ظل الثورة و في عهد المجرم كونوا معها ” .

ويشار إلى أنّ عدد كبير من الناشطين يواصلون النشر على الوسم وزيادة عدد المشاركات حتى اللحظة و يتمنى القائمين على الحملة لفت انتباه الحكومات و جميع أصحاب القرار لما يحدث لهذه المحافظتين.

 

12813891_734181113383840_7537443778173510019_n

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات