• السَبْت

    تشرين الثاني 2018

  • 17

خلافات داخلية في إدلب مجدداً و نزاع على معامل تصنيع ذخيرة

نشر في : مارس 2, 2017 9:01 م

بعد هدوء لأيام عاد التوتر إلى ريف إدلب بين حركة أحرار الشام و هيئة تحرير الشام من جديد ، حيث أفاد مصدر خاص لوكالة خطوة الإخبارية بأنّ استنفاراً لحواجز الطرفين قد شهدته بلدة زردنا شمالي إدلب ، مساء اليوم الخميس الثاني من مارس آذار الجاري، عقب هجوم للهيئة على ورشات تصنيع تابعة للحركة في المنطقة و الاستيلاء عليها .

و أوضح المصدر أنّ السبب يعود إلى انشقاق كتيبة من حركة أحرار الشام و التحاقها بالهيئة ، حيث تدخلت مجموعات من الأحرار و منعت الكتيبة المنشقة من أخذ مصنع سلاح وذخيرة تعود للحركة ، هذا و لا يزال الوضع متوتراً حتى هذه اللحظة ، حيث أعلنت هيئة تحرير الشام عن مبايعة القائمين بقيادة المدعو ” أبو عمر الرقة ” في إدارة التصنيع التابعة لحركة أحرار الشام و انضمامها للهيئة بقيادة أبو جابر الشيخ . وفق بيان للهيئة .

و في سياق متصل أشار المصدر إلى تبادل إطلاق نار في مدينة سراقب شرقي إدلب بين حركة أحرار الشام و هيئة تحرير الشام مما أدى لسقوط جريح على الأقل مع أنباء عن أسرى من الطرفين ، في حين لم يصدر كلا الطرفين توضيحاً حول ذلك حتى الآن .

يذكر أنّ حركة أحرار الشام أعلنت يوم أمس وفق بيان لها عن تشكيل لواء أسود الإسلام العامل في منطقة أبو الضهور وما حولها شرقي إدلب ، و يضم فوج المغاوير – و كتائب مغاوير الإسلام – أهل الرباط – المؤيد بنصر الله – أنصار الشريعة .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات