• السَبْت

    تشرين الثاني 2017

  • 18

تصاعد الخلاف التركي الكردي مع اشتباكات وقصف على طول الحدود السورية

نشر في : أبريل 27, 2017 11:02 م

لليوم الثالث على التوالي يستمر التوتر بين وحدات حماية الشعب الكردية و الجيش التركي شمال سوريا، فبعد الاشتباكات أمس في مدينة الدرباسية في محافظة الحسكة، تجددت الاشتباكات اليوم الخميس السابع و العشرين من أبريل نيسان الجاري على الشريط الحدودي.

و أفاد مراسل وكالة ” ستيب نيوز ” بأنّ وحدات حماية الشعب الكردية استهدفت في حوالي الساعة الثالثة عصراً نقطة تابعة لحرس الحدود التركي في منطقة السليب في قرية سوسك بريف مدينة تل أبيض الشمالي, و على إثرها دخلت دبابة للجيش التركي إلى منطقة السليب داخل الأراضي السورية ليعود بعدها عناصر من الوحدات لاستهداف الدبابة بصاروخ مضاد للدروع مما أدى لتدمير الدبابة و قد نشبت بعدها اشتباكات متقطعة بين الطرفين لعدة ساعات .

و أوضح مراسلنا أنّ الجيش التركي قام على إثرها باستهداف المنطقة بقذائف المدفعية و الرشاشات الثقيلة , وسط حالة استنفار عسكري كبير في بوابة تل أبيض الحدودية من الجانب التركي , في حين لايزال القصف التركي على مواقع الوحدات الكردية في قرى السليب و تل فندر سوسك وكري سور المحاذية لحدود التركية الواقعتين غربي تل أبيض مستمر كما استهدفت المدفعية التركية الصوامع و أطراف مدينة رأس العين ( قريتي علوك الواقعة على طريق درباسية – رأس العين ، وقرية تل حلف الواقعة غربي رأس العين بـ 5 كم ) بعدد من قذائف المدفعية لتهرع بعدها سيارات الإسعاف إلى مناطق القصف و نتيجة سقوط قذيفتين على مبنى الاستثمار و الوصل الكهربائي في المحطة , ما أسفر عن توقف ضخ المياه في محطة مشروع آبار علوك بريف رأس العين المغذي لمدينة الحسكة و بلدة تل تمر و ريفهما.

فيما وقع أهالي قرية سوسك في حصار جراء الاشتباكات الدائرة والقصف المتبادل بين الطرفين دون ورود أيّ معلومات عن حجم الخسائر نتيجة قطع الاتصالات في المنطقة، كما سجّلت حركة نزوح كثيفة من القرى الحدودية و مدينة تل أبيض باتجاه مدينة عين عرب و بلدة عين عيسى خوفاً من قصف جديد أو عملية عسكرية تركية. بحسب مراسلنا .

لا يوجد تعليقات