• السَبْت

    تشرين الثاني 2018

  • 17

معركة جديدة لميليشيات الأسد للاستيلاء على مواقع المعارضة بالقلمون الشرقي

نشر في : مايو 7, 2017 11:41 م

شنّت قوات النظام بقيادة الميليشيات الأجنبية المساندة لها هجوماً جديداً على مواقع قوات المعارضة في البادية الشامية بالقرب من القلمون الشرقي بريف دمشق، اليوم الأحد السابع من مايو / أيار الجاري، تمكنّت خلاله بعد قصف و اشتباكات عنيفة بسط سيطرتها على نقاط ( سبع بيار  مفرق شهيب برج التغطية  بيوت حصرم  بئر الرصيف ) الواقعة على طريق بغداد دمشق من حاجز ظاظا إلى مثلث البطمة ، بحسب مراسل وكالة ” ستيب نيوز ” في المنطقة .

و أوضح مراسلنا أنّ بين النقطة و النقطة المتقدمة يوجد محارس لميليشيا حزب اللبناني بمسافة اثنين كيلو متر ، فالهجوم تمثّل بقوة كبيرة للحزب و إيران برفقة أكثر من عشرية آلية عسكرية و خمسة مدافع و عشرين دبابة و كاسحة ألغام ، و عدد من عناصر المشاة ، بالإضافة إلى دعم من سلاح الجو الروسي ، و تعتبر المناطق التي تتقدم إليها الميليشيات الأجنبية على حساب المعارضة التي سيطرت عليها خلال معاركها الشهر الفائت ضد داعش ذات أهمية استراتيجية كونها قريبة من الحدود الأردنية و العراقية، مشيراً إلى أنّ التحشدات العسكرية للحزب كبيرة جداً في هذه الأثناء مع استمرار المعارك في المنطقة و في البادية قرب ريف السويداء الشرقي أيضاً .

في حين تواردت أنباء غير مؤكدة عن إنشاء قاعدة عسكرية للحزب و إيران بالقرب من مثلث البطمة ، و انقسمت الأنباء حول هدف تلك القاعدة الأول يُرجِح أنّها أُنشأت لفتح معركة في دير الزور ، و الثاني لتأمين أوتوستراد دمشق – بغداد أمام المقاتلين العراقيين القادمين للقتال إلى جانب النظام في سوريا .

دقة عالية:

http://store6.up-00.com/2017-05/149418954457371.jpg

 

لا يوجد تعليقات