• السَبْت

    آب 2017

  • 19

نصاب خطير يهرب من العدالة مستغلاً فوضى تهجير حي الوعر !!

نشر في : مايو 20, 2017 10:01 م

بالتزامن مع اقتراب خروج الدفعة الأخيرة من مهجّري حي الوعر في حمص المدينة ، استطاع أحد أكبر نصّابي الحي  الهروب من قبضة اللجنة القضائية لدى المعارضة ، مساء اليوم السبت العشرون من مايو / أيار الجاري ، و ذلك أثناء خروجه من سجن المعارضة ليقل أحد الحافلات المقرر خروجها إلى الشمال السوري لكنّه باغت القائمين في المعارضة و ذهب لمناطق جيش النظام أثناء صعوده إلى الحافلة ، حيث كان من المقرر تسليمه إلى الهيئة الشرعية في محافظة إدلب . بحسب مراسل وكالة ” ستيب نيوز ” في الوعر ” فيصل أبو عزام ” . 

و تحدث مراسلنا عن المدعو ” عبد الرحمن بحلاق ” ذو الثلاثون عاماً تقريباً المعروف بين أهالي حي الوعر بلقب ” أبو عبدو تاجر العملة ” و الذي بزمته قرابة المئة ألف دولار أمريكي تمكن من حوزتهم في أعوام سابقة حيث أُلقي القبض عليه من قبل الهيئة الشرعية في حي الوعر قبل نحو عام على خلفية اكتشاف أمره من قبل أحد المدنيين الذي طلب منه إعادة ماله إليه و شكاوٍ كثيرة قُدمت ضده .

و أضاف مراسل الوكالة أنّه كان يُرّغب الناس بالربح الذي سيعطيهم إياه إزاء عمله بالحوالات المالية ، حيث كان يأخذ على سبيل المثال ألف دولار من الشخص و يقول له سأُشغل المبلغ و أعطيك أرباحه بشكل دوري مئة دولار شهرياً ، لكنّه لم يعترف أين ذهب بالمبالغ المالية و من المتوقع أنّه حوّلهم إلى الخارج ، فأثناء التحقيق معه أصرّ على قوله بأنّ النقود خسرها إثر حالة نصب تعرض لها .

و ذكر مراسلنا إنّ الدفعة الأخيرة تقل ما بين 4500 و 5000 شخص حيث منذ مساء أمس بدأ المهجّرون بصعود الحافلات لكنّها لم تغادر بسبب الازدحام و قلة الإمكانيات حيث ستغادر دفعة مدينة جرابلس و بعدها إدلب ربّما تنطلق في صباح أو ظهر الغد ، بينما وصل قرابة الـ 500 شخص إلى ريف حمص الشمالي يوم أمس .

و في الغضون تسلّمت الكتيبة الروسية مهامها في الجزيرة السابعة و الثامنة في حي الوعر و المحاذية لجبهات الميليشيات الشيعية التابعة للنظام يوم أمس ، و ذلك بحسب الاتفاق المبرم في الثالث عشر من آذار مارس الفائت .

 

لا يوجد تعليقات