• الإثْنَين

    حزيران 2017

  • 26

هدنة درعا مستمرة، والمعارضة تبيّن موقفها منها

السبت 24th of يونيو 2017 03:26:52 مساءً

قامت قوات النظام ، بتمديد الهدنة التي أطلقتها في مدينة درعا أول أمس مدة ” 48 ” ساعة والتي كان من المقرر أن تنتهي عند الساعة الثانية عشر ظهر اليوم الاثنين التاسع عشر من حزيران / يونيو الجاري و الرابع والعشرين من رمضان ، و ستسمر الهدنة طالما الأطراف المتنازعة ملتزمة بها .

و في سياق متصل أصدرت غرفة عمليات البنيان المرصوص ، اليوم بياناً توضيحياً إزاء موقفها من الهدنة ، أكدت فيه على أربع نقاط أنّ ” أيديها رابطة على الزِّناد في جبهات حوران و عيونها ترقب النَّصر في دمشق بإسقاط النِّظام و تقديمه للمحاكمة العادلة، وبإخراج الميلشيات الطائفيَّة من سوريا، و لديها من العزيمة والإصرار ما يكفي لمتابعة طريق لا ذلَّ فيه ولا خيانة يحفظ لبلادنا عزَّتها وكرامتها، و تؤيد الغرفة كلَّ ما من شأنه أن يخفف المعاناة عن المدنيين و يوقف نزيف دمائهم، ويحول دون المجازر التي ترتكب بحقِّهم، يخرج به المعتقلون، ويُمنَع فيه الطَّيران والقصف بالمدفعية الثَّقيلة والصَّواريخ البالستيَّة والكيميائيَّة، يضع حدَّاً للقاتل، ويرسم البسمة على شفاه الأطفال، في كلِّ بقعة من الأرض السُّوريَّة، بما يحفظ للثَّورة كرامتها ويحقق أهدافها، و أخيراً ترفض سياسة التقسيم و المناطقيَّة، و المحاصصة السياسية والطائفيَّة، وتؤكد أنَّ سوريا وحدة لا تتجزَّأ أرضاً وشعباً قراراً و مصيراً “.

و قال مراسل وكالة ” ستيب الإخبارية ” في درعا إنّ قوات النظام حاولت قبيل فجر اليوم ، التقدم من المحور الشرقي لمدينة داعل في ريف درعا الغربي ، مدعومة بآليات ثقيلة بهدف رفع سواتر متقدمة هناك، حيث تصدت فصائل المعارضة لهما واشتبكت مع تلك المجموعات، وتمكّنت المعارضة من إعطاب تركس مجنزر وعدد من الآليات، إضافة لاستهداف حاجز أبو كاسر و العطيسة و الكتيبة المهجورة و بلدة خربة غزالة بالصواريخ و قذائف المدفعية الثقيلة، ما تسبب بسقوط جرحى و قتلى في صفوف قوات النظام، و من جانبها قوات النظام في بلدة خربة غزالة استهدفت بقصف مدفعي بلدة الغارية الغربية شرق درعا دون أنباء عن إصابات.

لا يوجد تعليقات