• الإثْنَين

    تشرين الثاني 2017

  • 20

أحرار الشام “نترقّب اعتداء قريب من تحرير الشام ضدنا ومستعدون للتصدي”

نشر في : يوليو 3, 2017 7:19 م

تواترت معلومات عن نية مكونات من هيئة تحرير الشام الاعتداء على حركة أحرار الشام الإسلامية ، و قال مصدر عسكري من أحرار الشام في تصريح خاص لوكالة ” ستيب الإخبارية ” ، رفض الكشف عن اسمه ، إنه تم رصد الأرتال العسكرية ، أول أمس ، في بلدات ” حارم – أطمة – سلقين ” شمال إدلب ، مشيراً إلى أنّ تحريك الأرتال يكون عادة في المعارك بينما التحريك حاصل بالمناطق الحدودية مع تركيا و هي بعيدة عن مناطق التماس مع العدو .

و عند سؤالنا للقيادي، البعض يقول أنّكم تروجون لهذه الأخبار تمهيداً لعمل عسكري من قبلكم بالاشتراك مع الجيش التركي وفصائل درع الفرات ضد الهيئة فما ردكم ؟
أجاب بأنّ لا معلومات لدي حول موضوع التنسيق مع الفصائل ، و قال إنّ هذا الأمر ليس له علاقة بالتدخل التركي على الإطلاق .

و عن التحضيرات عن صدّ الاعتداء إن حصل أوضح القيادي أنّ الاستنفار موجود و قائم من كافة القطاعات ، في إدلب و حماة و الساحل و مناطق أخرى كريف حمص و الجنوب السوري و غوطة دمشق ، و الألوية لصد أيّ اعتداء على الحركة و مقراتها .

و أضاف أنّ المراسلين لدينا بالداخل يعلمون حقيقة ما يجري من تحريك الأرتال و الحشد و الضخ الإعلامي لتثقيف شباب الهيئة بخصوص التدخل التركي و بخصوص الأحرار ، و بالتالي ما ذكرته لكم ليس افتراءات من قبلنا ضد الهيئة لأيّ سبب كان و إنّما هناك فعلاً استنفار عام و تحريك للأرتال و الآليات فنحن نروج للإعلام بهدف منع حدوث صدام عسى أن يشكل ضغط على الهيئة لمنع حدوث تصادم أو تخفيفه . مشيراً إلى أن مسألة التصريح الرسمي من قبل الأحرار ستزيد الجو توتراً لذلك نتجنبها .

فعلى الأرض يوميًا هناك تحدث مشاكل لا نعلّق عليها إعلاميًا و نحاول حلّها داخلياً و عبر القنوات الخاصة بشكل مباشر ، و اضطررنا لبث التسريبات استنفرنا على الأرض و نحاول الضغط إعلامياً لمنع حدوث تصادم ، و لعدم الإقدام على أيّ تصرف ممكن أن يريق دماء المجاهدين . بحسب قوله .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات