• الثَلاثاء

    أيلول 2017

  • 19

داعش يحصر التعامل بعملته النقدية بدير الزور و عقوبات شديدة للمخالفين

نشر في : يوليو 3, 2017 9:03 م

أعلن تنظيم الدولة ، اليوم الاثنين الثالث من تموز يوليو الجاري ، في عموم محافظة دير الزور أنّ العملة النقدية التي أصدرها في وقت سابق هي العملة الوحيدة المسموح التعامل بها ، كما سيعاقب على التعامل بالليرة السورية بإتلاف المبلغ الذي سيتم العثور عليه مهما كان قدره . بحسب مراسل وكالة ” ستيب الإخبارية ” في دير الزور .

و ذكر مراسلنا إنّ الإعلان الرسمي اليوم جاء بعد عدة إجراءات اتخذها التنظيم حيث قام عدد كبير من أصحاب المحلات التجارية الكبيرة بإغلاق محلاتهم في مدينة الميادين شرق دير الزور ، في الخامس و العشرين من حزيران / يونيو الفائت ، جراء فرض تنظيم الدولة تداول عملته الجديدة في السوق بالإضافة الى إغلاق عدد كبير من محلات الصرافة و التحويل لذات السبب ، كما قام التنظيم بحملة مداهمات واسعة في ريف دير الزور الشرقي شملت الأسواق و المحلات التجارية من أجل تنفيذ قرار التعامل بالعملة الخاصة به حيث تمت مصادرة جميع الأموال عدا العملة الخاصة بالتنظيم ( الدنانير و الدراهم و الفلوس ) من كافة المتاجر و الصيدليات و المحلات التجارية الأمر الذي اضطر أصحاب المحلات إلى إغلاقها فوراً .

و على صعيد آخر أشار مراسل الوكالة إلى استمرار القصف الجوي على عموم محافظة دير الزور حيث طال القصف اليوم بالصواريخ الارتجاجية أحياء الموظفين و الجبيلة و الصناعة و الرصافة و العمال و الكنامات في المدينة ، كما استهدفت الغارات بلدة الجفرة المجاورة للمطار العسكري و بلدة الجنينة في الريف الغربي ، فيما قتل ثلاثة أشخاص في قرية حطلة بقصف مماثل، هذا و ألقت طائرات التحالف منشورات على مدينة الميادين تدعو الأهالي للابتعاد عن مقرات وتجمعات التنظيم ، مع اشتباكات جرت بين التنظيم و النظام في محيط المطار .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات