• الإثْنَين

    تموز 2017

  • 17

احتجاجات ضد انتهاكات ترتكبها “درع الفرات” شرق حلب والتفاصيل !!

الإثنين 26th of يونيو 2017 03:29:31 مساءً

خرج العشرات من الأهالي بمظاهرة في قرية الغندورة بريف مدينة جرابلس بريف حلب الشرقي، منتصف ليلة الخميس السادس من يوليو / تموز الجاري، ضد المظاهر المسلحة في القرية و جرائم القتل التي ترتكب بحق الاهالي وتصرفات بعض المسلحين التابعين لقوات المعارضة و المماثلة لتصرفات الشبيحة، بحسب مراسل وكالة ستيب الإخبارية في ريف حلب ” أحمد الحمود ” .

و قال مراسلنا إنّ المظاهرة جاءت بعد يومين من اقتحام بعض العناصر المسلحة التابعة لفصيل ” السلطان مراد ” للمشفى في قرية الغندورة وتعرضهم بالضرب المبرح للطبيب المناوب فيها ، وفي حادثة أخرى منفصلة صباح اليوم أقدمت مجموعة مسلحة تابعة لـ ” الجبهة الشامية ” على ارتكابها جريمة قتل بشعة بحق أحد المدنيين العزل إثر خلاف حصل بين المجموعة و عدداً من الأهالي .

و أضاف مراسلنا أنّ مقاطعًا مصورةً انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي تُظهر عدد من الشباب يستقلون دراجات نارية و يهتفون بشعارات شبيه بشعارات بداية الثورة مثل ” الله أكبر ” و ” قائدنا للأبد سيّدنا محمد ” و ” يسقط لواء اليرموك ” و أيضًا بهتافات لصالح تنظيم الدولة .

والجدير بالذكر أنّ فصائل المعارضة ( درع الفرات ) قامت بتبرير فعلتها باتهام المتظاهرين بأنّهم مؤيدين لتنظيم الدولة و بأنّ خلايا من التنظيم خرجت من بلدة الغندورة و نادت للتنظيم وهتفت ببقاء الدولة الاسلامية و هتفت بتخوين الجيش الحر .

وذكر مراسلنا أنه وفي حادثة فريدة من نوعها ومن أجل تجنب عناصر المعارضة لأي اصطدام مع المدنيين فقد غادر بعض عناصر الثوار مع عائلاتهم إلى أراضي الزيتون وقد أقاموا بتلك الراضي تجنبآ للأحداث التي تشهدها الغندورة هم وأطفالهم ونسائهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات