• السَبْت

    آب 2017

  • 19

حجاب يردّ على ادعاء مندوب روسيا بجنيف تخلّي المعارضة عن رحيل الأسد

نشر في : يوليو 16, 2017 11:43 ص

استنكرت الهيئة العليا للمفاوضات، اليوم الأحد السادس عشر من تموز / يوليو الجاري ، تصريحات المندوب الروسي في الأمم المتحدة، حول تراجعها عن مطلبها في رحيل بشار الأسد، وقالت في بيان صحفي : ” نستغرب أن يكون السفير الروسي غير مطلع على بيان الرياض وهو وثيقة هامة ويشكل خارطة طريق واضحة ، وقد أكد فيه أعضاء المؤتمر جميعاً وهم ممثلو أوسع شرائح المعارضة ، أنهم يطالبون جميعاً بألا يكون للأسد أو زمرته وكل من تلطخت يده بدماء السوريين الأحرار أي دور في المرحلة الانتقالية وفي مستقبل سورية السياسي ” .

و أكدت الهيئة للسفير أنّ الذين يقبلون ببقاء الأسد ليسوا من الثورة أو المعارضة ، بل هم مؤيدو الأسد والمناصرون له ، ولا مكان لهم في صفوف الثورة والمعارضة .

 

و قال أليكسي بورودافكين مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة في جنيف للصحفيين، أمس السبت، إنّ ” أمام المحادثات السورية التي ترعاها الأمم المتحدة فرصة لتحقيق تقدم لأن مطالب الإطاحة برأس النظام بشار الأسد تراجعت، فالجولة السابعة من المحادثات التي انتهت يوم الجمعة تمخضت عن نتائج إيجابية لاسيما في تصحيح نهج المعارضة متمثلة بالهيئة العليا للمفاوضات، التي لم تطالب بهذه الجولة قط باستقالة الرئيس بشار الأسد، مضيفاً : ” أنّ أهم سلبيات المحادثات هي وجود عناصر متطرفة داخل الهيئة يطالبون بإقصاء الرئيس الشرعي للبلاد بشار الأسد ” .

 

ومن جانبه رئيس الهيئة ، رياض حجاب ، قال على حسابه ” توتير ” إنّ ” ادعاء السفير الروسي بجنيف أنّ وفد المعارضة قدم ( تنازلات ) هو محض تدليس إعلامي ومخالف للمهنية والمصداقية ” كما أكد حجاب أنّه ” لا تنازل عن مغادرة بشار الأسد و زمرته الذين تورطوا بارتكاب جرائم في حق السوريين الذين قالوا كلمتهم وليس من حقنا التنازل عن المطالب الأساسية للشعب السوري “.

 

و قال رئيس وفد المعارضة لجنيف ، نصر الحريري ، في تغريدة صباح اليوم ، ” تمسكنا برحيل المجرم بشار الأسد أمر مبدئي لم ولن نتخلى عنه ومنذ بداية المرحلة الانتقالية ،ليس فقط لأنه مذكور في وثائقنا بل لأنّه أساس ثورتنا .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات