• السَبْت

    آب 2017

  • 19

نتنياهو يعلن معارضته لاتفاق جنوب سوريا، و يطالب فرنسا بـ ؟

نشر في : يوليو 17, 2017 12:15 م

بعد ترحيبه بالاتفاق الروسي الأمريكي الأردني بوقف النار جنوب سوريا ، أعلن رئيس وزراء إسرائيل بنيامين نتنياهو ، عن معارضته الشديدة له ، وذلك خلال حديث مع الصحفيين الإسرائيليين الذين رافقوه في زيارته لفرنسا ، أمس الأحد .

 

و قال نتنياهو إنّ ” الاتفاق يكرّس الوجود العسكري الإيراني في سورية ” وفق ما نشرت الصحف الإسرائيلية ، اليوم الاثنين السابع عشر من تموز / يوليو الجاري ، و بحسب صحيفة ” هآرتس ” أنّ إسرائيل كانت على دراية و اطلاع بالمفاوضات التي سبقت التوصّل إلى الاتفاق و إعلانه و دخوله حيز التنفيذ الأحد الفائت، و أنّ نتنياهو كان أجرى اتصالات مع الرئيسين الروسي بوتين و الأمريكي ترامب، عارضاً المواقف الإسرائيلية و المصالح التي تنبغي حمايتها .

 

و على هذا الأساس أعلنت مصادر إسرائيلية أنّ أمريكا و روسيا تأخذان المصالح الإسرائيلية بعين الاعتبار، لكن بعد أن تسلّمت إسرائيل نسخة من نص و تفاصيل الاتفاق ، تبيّن لها أنّ مواقفها لم تؤخذ بعين الاعتبار .

 

و نقلت ” هآرتس ” عن موظف إسرائيلي رفيع المستوى ، قوله ، إنّ ” الاتفاق بنصّه الحالي لا يأخذ بالحسبان أيّاً من المصالح الأمنية لإسرائيل ، و يخلق واقعاً في جنوب سوريا يبعث على القلق ، إذ لا توجد في الاتفاق و لو كلمة واحدة عن إيران أو حزب الله اللبناني أو المليشيات الشيعية في سوريا “.

 

و أشارت الصحيفة إلى أنّ نتنياهو طرح المخاوف الإسرائيلية في هذا الشأن، خلال لقائه، أمس الأحد، مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، كما تناولت المحادثات بينهما أيضاً المخاوف الإسرائيلية مما يحدث في لبنان، حيث طالب نتنياهو ماكرون أن يستغل النفوذ و التأثير الفرنسيين على الحكومة اللبنانية ، في كل ما يتعلق بنشاط “حزب الله ” و التزوّد بأسلحة متطورة يسعى الحزب إلى تصنيع قسم منها على الأراضي اللبنانية ، وجلب القسم الآخر من هذه الأسلحة عبر الأراضي السورية . بحسب ما قال للصحفيين المرافقين له .

 

المصدر : ( العربي الجديد )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات