• الإثْنَين

    أيلول 2017

  • 11

قواعد عسكرية جديدة لروسيا شمال درعا

نشر في : يوليو 17, 2017 7:50 م

رصد ناشطو درعا خلال اليومين الفائتين وصول تحشدات عسكرية روسية إلى الفرقة التاسعة بالقرب من الصنمين و إلى بلدة موثبين شمال درعا .

وقال الناشط “ابو محمود الحوراني” الناطق باسم تجمع أحرار حوران في حديث لوكالة “ستيب الإخبارية”: إنه تم رصد أربعة ناقلات و مجنزرات و أكثر من أربعين سيارة وصلت لحاجز ال(400) بالصنمين و معسكر السواقة في بلدة موثبين .

و أضاف : بدأت القوات الروسية إقامة قاعدة لها في بلدة موثبين ، وبنقل المعدات و الآليات وجنود لها منذ أيام ، و شوهد الجنود الروس داخل بلدة موثبين الخاضعة لسيطرة قوات النظام مسبقاً .

و أشار الحوراني إلى أن الوجود الروسي على الأرض في درعا حالياً يقتصر على عدة أماكن هي (بلدة موثبين ومعسكر السواقة قرب موثبين و بلدة القنية و الفرقة التاسعة بالصنمين ) .

مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” تحدث عن منع قوات النظام للمزارعين من أهالي الصنمين الاقتراب من أراضيهم الزراعية حول الفرقة التاسعة ، و اعتبرتها منطقة عسكرية مغلقة ، في ظل التحركات العسكرية المكثفة للآليات و الجنود الروس هناك .

الجدير ذكره أن درعا دخلت ضمن اتفاقة (المنطقة الآمنة) الموقعة مؤخراً بين الدول الثلاث(روسيا و الأردن و أميركا) ، و نصت تلك الاتفاقية على وجود قوات لمراقبة وقف القتال هناك يُرجّح أن تكون قوات روسيّة .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات