• السَبْت

    آب 2017

  • 19

الأمم المتحدة “الآلاف نزحوا من الرقة، ونستمر بإحالة القضية السورية للمحكمة الدولية”

نشر في : يوليو 28, 2017 11:31 ص

جدّد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس مطالبة مجلس الأمن الدولي بإحالة الوضع في سوريا إلى المحكمة الجنائية الدولية، وشدد على أن العملية السياسية تبقى هي المسار الوحيد الذي يمكن أن يتيح حلّاً دائماً للنزاع السوري، و إنّه ليس من حلّ عسكري ” .

 

و ذلك في تقرير قدمه غوتيريس لمجلس الأمن الدولي، و ناقشه الأعضاء في جلسة مغلقة ، أمس الخميس ، و تناول مدى تنفيذ أطراف النزاع في سوريا لقرارات المجلس المتعلقة بالأزمة .

 

و قال غوتيريس في تقريره: ” لا زلت أنادي بأن تُحال الحالة في سوريا إلى المحكمة الجنائية الدولية “، و أضاف : ” اليوم قد بلغ عدد من يحتاج إلى المساعدة الإنسانية في جميع أنحاء سوريا إلى 13.5 مليون شخص ، ولا تزال الأزمة الإنسانية مستمرة في معظم مناطق البلد ، ولا يزال النزاع يودي بحياة المدنيين الذين يجدون صعوبة في الحصول على الرعاية الصحية والغذاء والمياه النظيفة و التعليم “.

 

و أشار إلى أنّ المحاصرين الذين وصل عددهم إلي 540 ألف شخص يواجهون ظروفاً عصيبة، وإنّه يهيب بجميع الأطراف إلى وضع حدّ للحصار فوراً بغية السماح بوصول المساعدات الإنسانية دون انقطاع .

 

و من جانبها قالت مساعد الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية أورسولا مولر : إنّ “200 ألف شخص فروا من الرقة منذ نيسان/أبريل الماضي بينهم أكثر من ثلاثين ألفاً نزحوا خلال الشهر الحالي وحده “.

 

و أضافت مولر في كلمتها أمام مجلس الأمن: أنّ ” نزوح هؤلاء الأشخاص يأتي في وقت تحاول فيه قوات التحالف الدولي وقوات سوريا الديمقراطية طرد مسلحي تنظيم الدولة من الرقة ” مشيرة إلى أنّ عشرين ألفاً إلى خمسين ألف شخص لا يزالون في المدينة المُحَاصَرة بسبب ” عدم وجود وسيلة تمكّنهم من الخروج ” .

 

المصدر : ( وكالات )

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات