• الخَميس

    آب 2017

  • 17

غوغل تعدّل تقنيتها بالبحث لإظهار “وسطية الإسلام”

نشر في : يوليو 28, 2017 12:22 م

يتجه “غوغل”، عملاق البحث على شبكة الإنترنت، إلى تقنين نتائج بحثه عن مفردات متعلقة بالإسلام ، وذلك بعدم تصدير المواقع التي تعود إلى جماعات الكراهية ، أو تلك التي تنشر معلومات خاطئة عن هذا الدين .

 

حيث كان مستخدمي غوغل، عندما يحاولون الحصول على معلومات عن الإسلام و أتباعه، تعترضهم ما يعتبرها مسلمون ” دعايات معادية ” تنشرها مجموعات متطرفة ؛ إلّا أن الفترة الأخيرة، شهدت تغييرات على هذا الصعيد، فالبحث عن كلمات مثل ” جهاد ” و ” شريعة ” باللغة الإنجليزية على محرك ” غوغل “، بات ينقلك إلى مواقع تقوم بتفسير معاني هذه المفاهيم ، بطريقة تعكس وسطية الاسلام . ومع ذلك، يرى ناشطون في هذا المجال، أنه لا يزال هناك الكثير الذي يتوجب فعله .

 

و أكدت شركة ” غوغل ” أنّها ” لن تسعى لإزالة أيّ من المواد، لأنّها تافهة أو غير شعبية فقط ، بل ستعمل أفضل ما في وسعها لمنع خطابات الكراهية من الظهور” مشيرة إلى تدوينتها التي تفيد بأنّها تعمل جاهدة، للتصد لـ ” المحتويات المسيئة و المضللة ” و توضح التدوينة أنّه ” من أجل منع انتشار هذا النوع من الاستفسارات الفرعية، قمنا بتحسين أساليب تقييمنا ، و حدثنا معادلتنا الرياضية – خوارزمياتنا – التي يعتمد عليها محرك البحث في الوصول إلى نتائجه ، وسنستمر بذلك من أجل أن تتصدر محتويات أكثر موثوقية ” .

 

و بحسب مجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية، أحد أكبر المنظمات المعنية بالدفاع عن المسلمين في أمريكا الشمالية، فإنّ عدد جرائم الكراهية قد ارتفع بنسبة ” 584 ” % ما بين 2014 – 2016، حيث قفز من ” 38 ” حالة إلى ” 260 ” حالة ارتُكبت العام الماضي .

 

المصدر ( الأناضول )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات