• الخَميس

    آب 2017

  • 17

لافروف: اتفاق وقف التصعيد في إدلب لن يكون سهلاً و نجاحه مرتهن بـ ؟!

نشر في : أغسطس 6, 2017 3:59 م

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف : إنّ ” العمل على إنشاء مناطق وقف التصعيد في محافظة إدلب يجري بصعوبة و الاتفاق حولها لن يكون سهلاً ، فهي أصعب منطقة بين مناطق خفض التوتر الأربعة ، حيث ناقشنا الموضوع مع وزير الخارجية التركي جاويش أوغلو ” ، كما أنّ ” الاتصالات مع الأمريكيين حول سوريا مستمرة و نأمل في متابعتها ” .

 

و أضاف لافروف في مؤتمر صحفي ، ظهر الأحد السادس من أغسطس / آب الجاري ، على هامش فعاليات منتدى “آسيان” في العاصمة الفلبينية مانيلا ، عند سؤال الصحفيين حول الحلّ مع المقاتلين الرافضين لاتفاق وقف التصعيد أنّ ” منطقة إدلب ترعاها دول روسيا و تركيا و إيران ، بالإضافة إلى الولايات المتحدة الأمريكية التي لها دور بالتأثير على مقاتلي المعارضة ممن لا يوافقون على الاتفاق ، و إذا قامت الدول الأربعة بالتنسيق و استخدام تأثيراتها على المقاتلين فسنتوصل إلى اقتراحات متوسطة و جامعة لحلّ هذه الأزمة ” ، و خلص بالقول : ” إنّ النجاح رهن تسخير جميع اللاعبين الخارجيين نفوذهم للتأثير في المعارضة أمّا الإرهابين فلا نتفق معهم ” . في إشارة إلى ” هيئة تحرير الشام ” .

 

و في سياق متصل يعقد لافروف مع نظيره الأمريكي ريكس تيلرسون ، اجتماعاً في مانيلا ، اليوم الأحد ، و سيكون اجتماعهما للمرة الأولى بعد إقرار قانون العقوبات الأمريكي الجديد ضد روسيا و إيران و كوريا الشمالية ، و من المتوقع أن يناقش الوزيران الأمور المتعلقة بالتعاون الثنائي ، كذلك المواضيع المدرجة على الأجندة الدولية للبلدين ، بما في ذلك الأوضاع في سوريا .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات