• السَبْت

    تشرين الأول 2017

  • 21

تطورات معارك شرق حمص ، و خسائر بالجملة لـ “كشافة الإمام المهدي”

نشر في : أغسطس 10, 2017 8:35 م

بعد يومٍ دامٍ من المعارك في ريف حمص الشرقي إثر هجمات شنّها مقاتلو تنظيم الدولة من ثلاثة محاور بهدف فك الحصار عن مدينة السخنة ، تجددت الاشتباكات بين تنظيم الدولة من جهة و قوات النظام والميليشيات المساندة له من جهة أُخرى ، اليوم الخميس العاشر من أغسطس / آب الجاري ، على أطراف مدينة السخنة و محيط منطقة حميمة وسط قصفٍ جويٍّ و مدفعيٍ تتعرض له محاور الاشتباكات التي أوقعت قتلى و جرحى في صفوف الطرفين .

و من جانب آخر أفاد مراسل وكالة ” ستيب الإخبارية ” بأنّ قوات النظام سيطرت عصر اليوم على قرية منوّخ شمال شرق منطقة جباب حمد شرق حمص ، و ذلك بعد اشتباكات مع تنظيم الدولة استمرت منذ يوم الاثنين الفائت .

هذا وقد نعت وسائل موالية للنظام في حلب ، اليوم ، مقتل ستة عناصر من ميليشيا ” حزب الله السوري ” من مواليد بلدتي نبل و الزهراء شمال حلب في المعارك الدائرة ضد داعش بريف حمص الشرقي يوم أمس وهم : ” محمد حسين أبرص – مسلم بارود – علاء يحيى حمدوش – حسن علي الباشا – علي كاظم حرك – محمد علي حنبلاس ” .

و أكد ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي أنّ القتلى ينتمون لما يسمى “كشافة الإمام المهدي” ، و هي المليشيات التي تتلقى دعمها الكامل من إيران ، و أنّ من بين القتلى أحد الحراس الشخصيين لقائد مليشيا الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني في سوريا ، و يدعى محمد علي حنبلاس” .

و كان التنظيم قد أعلن مساء أمس عبر وكالته ” أعماق ” عن مقتل أكثر من ستة و سبعين عنصراً من قوات النظام و المليشيات الإيرانية و حزب الله اللبناني و تدمير دبابتين و مدفعين خلال معارك قرب منطقة حميمة ، و يذكر أنّ من بينهم القائد الميداني بميلشيا سهيل الحسن العقيد ” غاندي شاليش ” المنحدر من القرداحة مع كامل مجموعته بعد هجوم عليهم في السخنة ، و اللواء ” غسان يحيى يونس ” رئيس أركان ” اللواء 60 دبابات ” التابع لـ ” الفرقة 11 ” .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات