• الخَميس

    تشرين الأول 2017

  • 19

محلّي قلعة المضيق يتهم النظام بتفجير المفخخة و يُشّكل لجنة أمنية

نشر في : أغسطس 25, 2017 6:19 م

انفجرت دراجة نارية مفخخة مقابل “ المسجد الكبير ” أو ما يُعرف بمسجد ” عثمان بن عفان ” في بلدة “ قلعة المضيق ” في ريف حماة الغربي بالتزامن مع خروج المصلين من صلاة الجمعة ، اليوم الخامس و العشرين من أغسطس / آب الجاري ، حيث استهدفت القيادي في جيش النصر “ وليد الحساني ” ، دون إصابته . بحسب مراسل وكالة ” ستيب الإخبارية” في ريف حماة ” باسل قاسم ” .

و في تصريح خاص لوكالة ” ستيب الإخبارية ” قال رئيس المجلس المحلّي في بلدة قلعة المضيق الأستاذ ” إبراهيم الصالح ” : إنّ التفجير يُعدّ إرهابياً .. و نحن ندين هذا العمل و نتهم النظام و حلفائه بالضلوع وراء الانفجار ، لذلك تم تشكيل لجنة أمنية و قانونية من أجل متابعة هذا الأمر ، و خلال الساعات القادمة سوف يتم إصدار بيان حول التفجير الذي حصل .

و أضاف الصالح أنّ التفجير تسبب بسقوط جريحين من اللجان الأمنية التابعة للمجلس المحلّي و أضرار مادية في السيارات و الدرجات النارية القريبة من الانفجار ، و سنسعى جاهدين بالتعاون مع كافة الفعاليات في قلعة المضيق لمنع تكرار هذه الحوادث و الكشف عن المنفذين الجبناء .

و يأتي هذا الانفجار بعد يوم من انفجار مدينة السقيلبية غرب حماة الذي استهدف موقعاً لميليشيا الدفاع الوطني و تبنّت عملية التفجير ” سرّية أبو عمار ” للمهام الخاصة .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات