• الثَلاثاء

    تشرين الأول 2017

  • 17

لماذا انشقّت سبع كتائب عن “قوات النخبة” و انضمّت لـ”قسد” !؟

نشر في : أغسطس 25, 2017 6:48 م

أعلنت سبع كتائب من ” لواء قوات النخبة ” التابعة لتيار الغد السوري الذي يتزعمه ” أحمد الجربا ” و المنحدرة من محافظة دير الزور عن انشقاقها عن صفوف اللواء و انضمامها لقوات سوريا الديمقراطية في إطار مجلس دير الزور العسكري .

و أوضحت الكتائب السبعة في بيان خطي ، اليوم الجمعة الخامس و العشرين من أغسطس / آب الجاري ، سبب انشقاقها من قوات النخبة و انضمامها إلى قوات سوريا الديمقراطية ، قائلةً “

نحن مجموعة من سبع كتائب من أبناء قبيلتي البكارة و الشعيطات ، و بعد أن عانينا ما عانيناه جراء تصدينا للنظام ، و رحلة معاناة طويلة مع الحرب في كل ميادين سوريا بدءاً بدير الزور و مروراً بالرقة و حماة و حمص و إدلب ، و كذلك حربنا ضد الجماعات الإسلامية الإرهابية ، و رؤيتنا انحراف كلّ ما كانت تسمى كتائب و فصائل الجيش الحر عن أهداف الشعب السوري و ارتهانها للمال السياسي ” . بحسب البيان .

و أضافت الكتائب في بيانها : ” فقد توسمنا خيراً عندما تم الإعلان عن تأسيس قوات النخبة و اعتقدنا أنّها محاولة جادّة لإعادة الأمور إلى نصابها فسارعنا بالانضمام إليها و الانتقال من إدلب إلى ريفي دير الزور و الحسكة لمشاركة قوات سوريا الديمقراطية بمحاربة الإرهاب و تحرير مدننا و قرانا من يد تنظيم الدولة ” .

و أردف البيان : ” لكن و للأسف ظهرت الكثير من المشاكل التي رافقت عملنا ، و ظهرت إلى السطح الكثير من الأسئلة المبهمة التي لم تجد الجواب الشافي المطمئن لنا ، منها غياب المشروع أو برامج العمل الواضح لدى هذه القوات و عدم جديتها في العمل الثوري و ارتباطها بالمصالح الشخصية الضيقة فآثرنا بالانفصال عن قوات النخبة و الانضمام لمجلس دير الزور العسكري و اعتبار قوات سوريا الديمقراطية مرجعية قيادية عسكرية لنا نعمل تحت رايتها لتحرير مدينتنا من تنظيم الدولة ” .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات