• السَبْت

    أيلول 2017

  • 23

“شهداء القريتين” ينفي دخوله الأردن ويفك ارتباطه بغرفة “الموك”

نشر في : سبتمبر 9, 2017 5:12 م

نفى ” لواء شهداء القريتين ” التابع لقوات المعارضة و العامل في البادية السورية في بيان رسمي له اليوم السبت التاسع من أيلول / سبتمبر الجاري ، الإشاعات التي تناقلتها وسائل الإعلام عن نية دخول مقاتليه إلى الأردن .

و أكد اللواء في بيانه على أنّه ” فك ارتباطه بالتحالف الدولي كي لا يُملي عليه كيف يتحرك أو أين يُقاتل ، و أنّه ما يزال على مبادئ الثورة حتّى تحرير الأراضي السورية من رجس الأسد و أعوانه ، و أكد أنّه صاحب الأرض و لن يحوض عن دماء الشهداء ” .

و في حديث خاص لوكالة ” ستيب الإخبارية ” قال الناطق الرسمي باسم لواء شهداء القريتين السيّد “ أبو عمار الحمصي” : إنّ ” المعارك لم تتوقف في البادية السورية .. إنّما سنتبع أسلوباً جديداً في محاور البادية ” .

و في معرض سؤالنا للناطق هل لديكم نية في القتال باتجاه دير الزور ؟ أجاب : ” لا ليس لدينا نية بالقتال نحو دير الزور ولكن سنقدم أيّ مشورة تحتاجها الفصائل المقاتلة فنحن سبق و قاتلنا تنظيم الدولة ولدينا خبرات عسكرية عالية المستوى ” .

و في سياق متصل أوضح الناطق أنّ سبب فك ارتباطهم بالتحالف ضمن غرفة عمليات الموك هو أنّ ” التحالف منخرط باتفاقيات مع روسيا و إيران و النظام والمليشيات المساعدة تتضمن المنطقة و تجزئتها بينهم و أيّ عمل عسكري في المنطقة ينسف كل الاتفاقات على المنطقة و التي تُعد اتفاقيات على الشعب السوري وحريته من أجل وأدها ” .

و في هذا الصدد سألنا الناطق ماهي المراحل القادمة التي ستقومون بها بعد فك ارتباطكم بغرفة الموك ؟ أفاد بقوله : ” مازلنا على ثوابتنا بقتال النظام و أعوانه حتى آخر قطرة دم منا و لن نتنازل عن حماية أعراضنا و ننسى دماء شهدائنا التي ضحت من أجل ثورتنا اليتيمة ” .

يذكر أنّ التحالف الدولي أوقف دعمه للواء في نهاية تموز / يوليو الفائت ، كما جاء في تصريح للمتحدث باسم التحالف “الكولونيل راين ديلون” و طلب قيادة التحالف بإعادة الأسلحة و الآليات التي استلموها ، حيث أكد الناطق باسم شهداء القريتين حينها أنّ التحالف هدّد بقصف المقرات في حال لم يتم إعادة الأسلحة .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات