• الجُمُعة

    كانون الأول 2017

  • 15

داعش يستهدف أول قافلة مساعدات إيرانية لدير الزور، والنظام مستمر بتقدّمه

نشر في : سبتمبر 20, 2017 11:21 م

لا تزال محاور محافظة دير الزور تشهد اشتباكات عنيفة، بين تنظيم الدولة و قوات النظام و الميليشيات المساندة لها، حيث تمكّن الأخير، من السيطرة على قرى ” عنابة – بويطية – الطريف – المسرب – العنبة ” و بلدة ” التبني ” في ريف دير الزور الغربي، اليوم الأربعاء العشرون من أيلول / سبتمبر الجاري، بعد اشتباكات وقع على إثرها خسائر من الطرفين .

و قال مراسل وكالة ” ستيب الإخبارية ” في دير الزور إنّ تنظيم الدولة تقدّم هذا المساء في حي الجبيلة بالمدينة بعد تفجير عبوة ناسفة بصفوف قوات النظام في الحي، وسط قصف جوّي على أحياء المدينة، كما استهدف التنظيم فريق قناة ” الإخبارية السورية ” في دير الزور بقنبلةٍ من طائرة مسيرة مما أسفر عن إصابة كل من المصور والسائق و عناصر آخرين .

و في ريف دير الزور الشرقي أضاف مراسلنا أنّ تنظيم الدولة استهدف بعربة مفخخة تجمعاً لقوات النظام في قرية مراط بالتزامن مع قصف مدفعي للنظام استهدف قرى مراط و مظلوم و خشام، فيما تراجعت قوات النظام بعد تمكّن التنظيم من محاصرة عدد من عناصرها في محطة سحب المياه بقرية مراط و النظام يحاول بشتى الوسائل إنقاذ قواته .

و في هذا السياق ذكرت مصادر موالية للتنظيم أنّ عدد قتلى النظام بلغ خلال اليومين الماضيين على جبهة مراط أكثر من خمسة و عشرين قتيلاً و عشرات الإصابات أغلبهم سقط بعد محاصرة التنظيم مجموعة من النظام في محطة سحب المياه، في حين قُتل عنصر و أصيب آخرون بعد تدمير ناقلة جند للنظام بكمين نفّذه التنظيم لهم على طريق دير الزور – السخنة ظهر اليوم .

و على صعيد آخر قالت وسائل موالية للنظام : إنّ تنظيم الدولة استهدف بقذائف الهاون اليوم أول قافلة مساعدات إيرانية تصل إلى دير الزور، عند وصولها إلى مبنى المحافظة بالمدينة مما تسبب بوقوع إصابات و أضرار مادية دون تضرر القافلة .

و أشارت قناة ” العالم ” الإيرانية إلى أنّ القافلة تضم أكثر من ألف طن من المساعدات الإنسانية مقدمة من طهران وصلت إلى دير الزور، و هي أكبر مساعدات إنسانية غير سورية تصل إلى المدينة ، وتحتوي على مواد غذائية متنوعة وألبسة وأدوية ومستلزمات دراسية وغيرها .

و قال ناشطون إنّ المساعدات الإيرانية التي وصلت إلى ديرالزور حملت شعارات ( إسرائيل غدة سرطانية يجب اجتثاثها من الوجود – صراعنا مع إسرائيل صراع وجود وليس صراع حدود ) .

في غضون ذلك قُتل ثلاثة أشخاص من عائلة واحدة نتيجة غارات روسيّة على بلدة خشام، كما طالت الغارات مدينتي الموحسن و البوعمر و بلدة البوليل في الريف الشرقي، مما أدى لوقوع إصابات وخسائر مادية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات