• الأحَد

    تشرين الأول 2017

  • 22

وفد المعارضة بأستانة “روسيا مسؤولة عن الاعتداءات و ضمانتها حبراً على ورق”

نشر في : سبتمبر 25, 2017 9:55 م

حمّل وفد قوى الثورة السورية العسكري إلى العاصمة الكازاخستانية أستانة ، في بيان له مساء اليوم الاثنين الخامس و العشرين من أيلول / سبتمبر الجاري ، روسيا مسؤولية الاعتداءات ، الأخيرة على مناطق خفض التصعيد في سوريا و طالبها بالتوقف الفوري عنها ، كما و طالب الوفد المجتمع الدولي بأداء دوره و التحرك لإنقاذ الشعب السوري ، و منع انهيار العدالة الدولية و القيم الإنسانية .

و أعلن الوفد في بيانه أنّ روسيا الضامنة لمحادثات أستانة دولة محتلة لسوريا منحازة لنظام الأسد ، و شريكة معه في قتل الشعب السوري .

و قال الوفد : إنّ المدنيين في إدلب و حماة و حمص يتعرضون إلى قصف جوّي و برّي من قِبَل قوات الاحتلال الروسي و نظام الأسد ، و إلى استهداف متعمّد يدمّر المشافي و المدارس البنى التحتية و يقتل النساء و الشيوخ و الأطفال ، الأمر الذي يوصف ” جريمة حرب تستوجب المساءلة الجنائية الدولية ” .

و أضاف في بيانه : كما تستهدف تلك القوات مواقع فصائل الجيش الحر الملتزمة باتفاقية تخفيف التصعيد ، مما يعتبر خرقاً سافراً للاتفاق و للتعهدات و الضمانات الروسية ، و يجعل من الاتفاق حبراً على ورق و يؤكد عدم مصداقية التعهدات و الضمانات الروسية .

يذكر أنّ الجولة السادسة من مفاوضات أستانة جرت يومي الرابع عشر و الخامس عشر من الشهر الحالي ، و أكدت الدول الضامنة ” إيران و روسيا و تركيا ”  في بيان ختامي مشترك مجدداً التزامها القوي بوحدة سوريا ، و أعربت عن ارتياحها للتقدم في تنفيذ المذكرة المتعلقة بإنشاء مناطق تصعيد في سوريا بتاريخ الرابع من أيار / مايو الماضي .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات