• السَبْت

    تشرين الأول 2017

  • 21

الائتلاف ” روسيا تحاول القضاء على الثورة وإفشال العملية السياسية “

نشر في : سبتمبر 29, 2017 6:13 م

حذّر الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية من أنّ عمليات القصف العشوائية على المدن والبلدات السورية ، ستؤدي إلى تقويض العملية السياسية وفشلها ، محملاً روسيا المسؤولية الكاملة بسبب دعمها و شراكتها لقوات النظام في الجرائم المرتكبة .

و قالت نائب رئيس الائتلاف ، سلوى أكتاو : ” نحذّر من غض الطرف عن الجرائم التي تحدث في سورية بسبب عمليات القتل التي تنتهجها روسيا ” ، و أوضحت أنّ القصف العشوائي ” يستهدف المدنيين وقوى الثورة بهدف تصفيتها و القضاء عليها ” .

و أكدت في بيان للائتلاف صادر اليوم الجمعة التاسع و العشرين من أيلول / سبتمبر الجاري، أنّ ” موسكو هي من تتحمل المسؤولية الكاملة عن ما قد تتعرض له العملية السياسية في حال الفشل أو التوقف ” .

يذكر أن الطائرات الروسية استهدفت اليوم مناطق متفرقة من إدلب و ريفها و غربي حلب و شمالي حماة بعشرات الغارات مخلفة العديد من الضحايا ، كما و أعلن المجلس المحلي في مدينة جسر الشغور، أنّها منكوبة بشكل كامل ، بسبب القصف الجوي المكثف عليها ، فيما أوقفت مديرية تربية حلب الحرة الدوام المدرسي في مدن و بلدات ريفي حلب الغربي و الجنوبي ، و سبقتها بذلك مديرية التربية بإدلب .

المصدر: ( الائتلاف )

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات