• الأحَد

    تشرين الأول 2017

  • 22

ناشطون يطلقون “القريتين تذبح بصمت” والنظام يهاجمها من جديد

نشر في : أكتوبر 9, 2017 2:10 م

حاولت قوات النظام الهجوم من جديد على مدينة القريتين شرق حمص، بهدف استعادة السيطرة عليها من قبضة تنظيم الدولة، و بدأت هجومها، ليلة أمس، بقصف مدفعي على أطراف الحارة الغربية و برشقات بالمضادات الأرضية على أطراف المدينة .

و أوضح مراسل وكالة ” ستيب الإخبارية ” في ريف حمص الشرقي أنّ قوات النظام بدأت الهجوم من جهة الحارة الغربية بالتزامن مع هجوم آخر من جهة الجبل الواقع على طريق المرملي الغربية غربي مدينة القريتين، لكن الهجوم الأول باء بالفشل بسبب خوف عناصر النظام واستهدافهم من قبل التنظيم بسلاح القناصة، بينما نجحت قوات النظام بهجومها الثاني و تقدمت في جبهة الجبل الغربي، ثمّ قامت بتثبيت حاجز و مربض للمدافع .

الجدير بالذكر أنّ مدينة القريتين لا تزال تتعرض لقصف مدفعي من قبل قوات النظام منذ صباح اليوم الاثنين التاسع من أكتوبر/تشرين الأول الجاري، مع تحليق مكثّف للطيران في سماء المنطقة، فيما لا يزال مصير أكثر من خمسة آلاف شخصٍ مجهولاً بينهم قرابة الألف طفل بدون حليب، مع استمرار انقطاع الاتصالات و الماء و الكهرباء داخل المدينة منذ سيطرة التنظيم عليها مطلع الشهر الجاري، كما تعاني المدينة من نقص في المواد الغذائية و الطبيّة وصت تكتم إعلامي، حيث أطلق ناشطو المدينة الليلة الماضية وسماً تحت اسم ” القريتين تذبح بصمت ” للفت نظر الإعلام المحلّي و العالمي إلى المدينة المحاصرة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات