• السَبْت

    كانون الأول 2017

  • 16

توسّع بـ “كتلة الشامية” شمال حلب وأحرار الشام تنضم إليها

نشر في : أكتوبر 11, 2017 11:04 م

أعلنت ” كتلة الشامية ” العاملة بمنطقة درع الفرات شمال شرق حلب ترحيبها بانضمام فصيل ” حركة أحرار الشام ” ( القطاع الشمالي ) بقيادة الدكتور ” أبو بدر ” إلى صفوفها ليرتفع عدد الفصائل ضمن الكتلة إلى ثمانية و هي : ” الجبهة الشامية – اللواء 51 – فوج المصطفى – الفرقة الشمالية – تجمع فاستقم كما أمرت – فيلق المجد – لواء أنصار السنّة – أحرار الشام ” . وفق بيان صادر عن كتلة الشامية مساء اليوم الأربعاء الحادي عشر من أكتوبر / تشرين الأول الجاري .

و في تصريح خاص لوكالة ” ستيب الإخبارية ” قال المقدّم ” محمد الحمادين ” الملقب بـ ” أبي رياض ” قائد كتلة الشامية و الناطق العسكري للجبهة الشامية : ” نحن بريف حلب الشمالي منذ بداية عملنا بتأسيس غرفة حوار كلس، تم تشكيل الفصائل ضمن كتل و كلّ فصيل كبير أخذ اسم كتلة مثل كتلة الشامية على اسم فصيل الجبهة الشامية و كتلة السلطان مراد على اسم فصيل السلطان مراد، وكلّ كتلة تضم أكثر من فصيل، و بعد توافق بين كتلتنا و حركة أحرار الشام انضمّت إلى الكتلة “، مضيفاً أنّ ” نظام الكتل هو تنسيق عسكري و أمني، و نحن نحاول أن نوحد الفصائل على أقل تقدير ضمن كتل عسكرية منظمة .. سعياً منّا للانصهار ضمن الجيش الوطني الموحّد المنشود ” .

و في الخامس و العشرين من أيلول / سبتمبر الفائت، أعلنت غرفة عمليات ” حوار كلس ” عن الاتفاق على توحّد كتل الفصائل الثلاثة تحت قيادة واحدة مشتركة و مجلس قيادة موحّد و مكوّن من ” فهيم عيسى ” رئيساً لمجلس القيادة و ” إبراهيم الهادي النجار ( أبو أحمد صفوة ) ” نائباً لرئيس المجلس و الملازم أول  ”وائل الموسى ” قائداً عسكرياً، و ذلك بعد اجتماعات حثيثة بين الفصائل نظراً لما تمرّ به الثورة و لحساسية المرحلة الراهنة، و بناءً على توجّهات كافة الفصائل و تأييدها لتشكيل نواة الجيش الوطني الموحّد .

و كانت ” حوار كلس ” قد صرّحت في بيانها أمس أنّها ستشارك في العملية العسكرية المرتقبة في إدلب، والتي تهدف إلى ضم الشمال المحرر لاتفاقية خفض التصعيد التي تم الاتفاق عليها في مسار أستانة، وذلك بعد يومين من بيان هيئة تحرير الشام التي هدّدت به فصائل درع الفرات و حذّرتها من دخول إدلب .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات