• الأربَعاء

    تشرين الثاني 2017

  • 22

دخول أول رتل عسكري للجيش التركي إلى الأراضي السورية

نشر في : أكتوبر 12, 2017 11:46 م

بدأ أول رتل عسكري للجيش التركي مكوّن من عشرات الآليات العسكرية برفقة نحو عشرين سيّارة من ” هيئة تحرير الشام ” بالدخول إلى الشمال السوري في وقت متأخر مساء اليوم الخميس الثاني عشر من أكتوبر / تشرين الأول الجاري، وذلك من خلال فتحة على الطريق الواصل بين بلدة أطمة و معبر باب الهوى قرب بلدتي ” عقربات و كفرلوسين ” و هذا الطريق عرضاني موازي للحدود و هو مقطوع من قبل الهيئة . بحسب مصدر خاص لـ ” وكالة ستيب الإخبارية ” و الذي أشار إلى أنّ دخول الرتل تزامن مع تحليق ثلاث طائرات استطلاع تركية في سماء الحدود السورية التركية في ريف إدلب الشمالي، فيما وصل الرتل في هذه الأثناء إلى مدخل مدينة دارة عزّة غرب حلب .

و في سياق متصل وصلت تعزيزات عسكرية إضافية للجيش التركي، اليوم الخميس، إلى وحداته في بلدة ريحانلي بولاية هطاي جنوبي البلاد، في إطار عملية نشر القوات بـ ” منطقة خفض التوتر الرابعة في محافظة إدلب “، و جرى نشر التعزيزات التي شملت العديد من المركبات العسكرية بينها ناقلات جند مدرّعة، و سيّارات إسعاف و حاويات، على الخط الحدودي في ريحانلي، كما أرسلت إدارة الكوارث و الطوارئ التركية ” آفاد ” إلى المنطقة، مركبة رصد إشعاعات نووية و بيولوجية و كيميائية. بحسب وكالة الأناضول .

و أمس الأربعاء، واصل الجيش التركي فعالياته الاستطلاعية، من أجل تشكيل نقاط مراقبة لمتابعة وقف إطلاق النار في إدلب، والذي أعُلن عنه خلال الجولة السادسة من مباحثات أستانة منتصف الشهر الفائت، ثمّ عاد الوفد العسكري التركي إلى معبر أطمة الحدودي دون دخول مناطق سيطرة ” حركة نور الدين الزنكي ” بريف حلب الغربي بسبب اعتراض الحركة على دخول هيئة تحرير الشام لمناطقها برفقة الوفد، و كان الجيش التركي قد بدأ بأنشطة استطلاعية في محافظة إدلب يوم الأحد الفائت .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات