• الأربَعاء

    تشرين الثاني 2017

  • 22

فلتان أمني في حلب وعمليات الخطف تعود من جديد

نشر في : نوفمبر 5, 2017 12:06 ص

كثرت في الآونة الأخيرة عمليات الخطف في مدينة حلب، وذلك بسبب الانفلات الأمني الحاصل في المدينة، حيث يقوم الخاطفون بطلب فدية مالية من أهالي المختطفين.

وبعد عملية خطف الفتاة التي حصلت منذ قرابة الشهر، عادت عمليات الخطف لتؤرق سكان المدينة، حيث اقدمت عصابة مؤلفة من خمسة أشخاص بينهم امرأة على خطف طفل في الخامسة من عمره، بحسب مراسلة وكالة “ستيب الإخبارية” في حلب.

 وأفادت مراسلة الوكالة أن ” أحد أفراد العصابة قام بطرق باب منزل في حي حلب الجديدة وحين فتح الطفل الباب بادر الخاطف لسؤاله عن والده ومن ثم وضع يده على فمه وانطلق به الى سيارة قريبة كانت بانتظارهم لتنطلق مسرعة وتتوارى عن الأنظار”.

 وأوضحت بأن “الخاطفين قاموا بالاتصال بأهل الطفل وطلبوا مبلغ 70 مليون ليرة مقابل الإفراج عنه، وعلى إثرها قام أهل الطفل بإبلاغ العناصر الأمنية بالحادثة، لتقوم الأخيرة بالتحري عن العصابة وتمكنت حسبما أعلنت من القبض على العصابة في حي الأشرفية وإعادة الطفل الى ذويه” .

يذكر أن مدينة حلب، تعيش حالة من الفلتان الأمني، حيث ازدادت حوادث القتل والخطف والسرقة داخل المدينة، في ظل عجز النظام عن ضبط الأمن في المدينة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات