• الخَميس

    تشرين الثاني 2017

  • 23

منصة تويتر تضاعف حروف التغريدة رسمياً

نشر في : نوفمبر 8, 2017 7:00 م

أعلنت شبكة التواصل الاجتماعي “تويتر” ، أمس الثلاثاء ، أنها قررت زيادة الحد الأقصى لأحرف التغريدة الواحدة من 140 إلى 280 حرفاً ، و ذلك بعدما اختبرت بنجاح على مدى شهر و نصف تقريباً هذه التغريدات المضاعفة الطول .

و قالت الشبكة في بيان : ” نحن نزيد الحد الأقصى للأحرف ، نريد أن يتمكن الجميع من التعبير عن أنفسهم بشكل أسهل و أسرع ” .

و كان “تويتر” أعلن في منتصف أيلول /  سبتمبر البدء باختبار مشروع يسمح بزيادة الحد الأقصى لأحرف التغريدة ، ليصل إلى 280 حرفاً ، أي ضعف الحد المسموح به ، في مسعى لتعزيز نمو موقع التواصل الاجتماعي ، الذي يعاني من عدم زيادة قاعدة مستخدميه .

و كانت الزيادة في عدد المحارف متاحة في البداية لمجموعة مختارة من مستخدمي تويتر على سبيل التجربة ، و أشارت الشركة في وقت الإعلان الأصلي إلى وجود بيانات تدعم قرارها المتعلق بكيفية تأثير قيود المحارف على المستخدمين بشكل مختلف تبعاً للغة المستعملة .

و أوضحت تويتر أن التغريدة المضاعفة الطول أصبحت متاحة بكل اللغات التي كان الناطقون بها يجدون مشكلة في التغريد بالحد الاقصى السابق ولاسيما بالأحرف اللاتينية كالإنجليزية و الفرنسية و الإسبانية ، و لكنها بالمقابل لن تكون متاحة باللغات الصينية و اليابانية و الكورية و سواها من اللغات التي تعتبر أكثر اختصاراً ، أما الناطقون بلغة الضاد فبات بإمكانهم الاستفادة من التعديل الجديد ، إذ أن التغريد بـ280 حرفاً اصبح متاحاً باللغة العربية .

و تعتقد تويتر أن الناس يقضون وقتاً أقل في تحرير التغريدات ضمن محرر الكتابة ، و يدل هذا على أن وجود مساحة أكبر للتعبير من خلال عدد محارف أكبر سوف يجعل من السهل على الناس تغريد الأفكار ضمن تغريدة واحدة ، بحيث يتمكنوا من قول ما يريدون قوله و إرسال تغريدات بشكل أسرع من ذي قبل ، و قد يؤدي قرار المنصة إلى زيادة عدد المستخدمين الذين يتفاعلون مع الخدمة .

و صرحت الشركة بأن 9 في المئة من التغريدات المرسلة باللغة الإنجليزية قد وصلت إلى حد 140 محرفاً ، الأمر الذي أدى إلى قيام المزيد من الأشخاص بتحرير التغريدات أو عدم إرسالها على الإطلاق ، بينما انخفضت النسبة إلى 1 في المئة مع زيادة عدد المحارف إلى 280 محرفاً ، و حصل أصحاب التغريدات الأطول على المزيد من الإعجاب و إعادة التغريد و المزيد من المتابعين .

 

شعار تويتر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات