• السَبْت

    كانون الأول 2017

  • 16

مجلس حوران الثوري يؤكد على تسع نقاط باجتماعه الأول، وهي ؟!

نشر في : نوفمبر 30, 2017 11:52 م

أكد ”مجلس حوران الثوري“ في بيان مساء اليوم الخميس الثلاثون من نوفمبر / تشرين الثاني الجاري، على تسع نقاط، أهمها رفض أيّ مخرج لأيّ مؤتمر لا يؤكد على ثوابت الثورة، إسقاط نظام الأسد و محاكمته أمام محكمة الجنايات الدولية، إطلاق سراح المعتقلين دون شرط أو قيد و قبل البدء بأيّ تسوية سياسية، و إعادة المهجّرين، و خروج جميع القوّات الأجنبية و الميليشيات التابعة للأسد.

و في تصريح خاص لوكالة ”ستيب الإخبارية “ قال الدكتور ” محمد الزعبي “ رئيس مجلس حوران الثوري : إنّ ” بنود البيان أعلاه تمّ الاتفاق عليها خلال الاجتماع الأول للمجلس يوم الأحد الفائت، نحن في حلّ من أيّ مؤتمر سواء جنيف أو أستانة أو سوتشي، لا يخرج بمخرجات تؤكد على ثوابت الثورة “.

و أشار إلى عقد أكثر من اجتماع قبيل الخروج بهذه البنود و منها اجتماع اختيار الأمانة العامة و اللجنة التنفيذية ثمّ اجتماع آخر تمّ لتسميّة المكاتب و المسؤولين عنها، وسيصدر بيان لاحقاً في ذلك، و اختيار لوغو و ختم للمجلس .

و يوم الأحد الفائت ، تم انتخاب الدكتور ” محمد الزعبي ” رئيساً لـ ” مجلس حوران الثوري “، و الدكتور “عبد الحكيم المصري” أميناً عاماً للمجلس المنبثق عن مؤتمر حوران الثوري و الذي دعت إليه هيئة الإصلاح في حوران و مجلس قيادة الثورة في محافظة درعا، ليكون هذا المجلس بشقّيه المدني والعسكري هو القيادة السياسية و الإدارية لحوران، في خطوة لتوحيد الصف المعارض بالداخل و تمثيل حقيقي بالخارج، و إيجاد فعاليّة أكثر للقرار السياسي و العسكري من خلال عملية التنظيم للإمكانات و القيادة المشتركة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات