• الأربَعاء

    كانون الثاني 2018

  • 10

مروجي الحبوب المخدرة بقبضة جيش الثورة في درعا

نشر في : ديسمبر 10, 2017 11:59 م

تستمر فصائل المعارضة في الجنوب السوري عملياتها الأمنية للقبض على تجار ومروجي المخدرات في مدن وبلدات محافظة درعا، واستطاع جيش الثورة اليوم بعملية أمنية له بضبط ما يقارب 4 كغ من الحشيش وأكثر من 450 حبة مخدرة.

وفي لقاء خاص لوكالة ستيب الإخبارية مع “أبو بكر الحسن” المتحدث الرسمي بإسم جيش الثورة يقول: ” بعملية أمنية خاطفة استطعنا اليوم إلقاء القبض على عدد من تجار ومروجي الحبوب المخدرة، واعتمدنا بشكل رئيسي على عمليات المراقبة الدقيقة ومتابعة هؤلاء المجرمين”.

وأضاف أن ” عملية اليوم هي جزء من حملة مستمرة أطلقناها تحت عنوان (لا للمخدرات) والتي تتمثل بالقضاء على التجارة والترويج الداخلي والتهريب عبر الحدود، مؤكداً من جانبه على أهمية الدور الذي تقوم به فصائل الثوار من حماية المدنيين وتحصين الجيل من هذا الوباء وأنه مسؤولية الجميع من مدنيين وعسكريين”

وتبيّن من خلال التحقيقات الأولية أن مصدر هذه المواد هو لبنان، وتم إدخالها عن طريق ميليشا حزب الله مروراً بضباط النظام في محافظة السويداء، فيما سيتم تجريم المتهمين وتحويلهم إلى دار العدل وسيحاكموا أصولاً حسب القانون العربي الموحّد والمعتمد في المحاكم الشرعية.

وفي ذات السياق تمكنت قوات حرس الحدود التابعة لجيش الثورة من ضبط كمية كبيرة من الحبوب المخدرة، أي ما يقارب (15000) حبة تقريباً, كانت معدة لتهريبها بإتجاه المملكة الأردنية الهاشمية.

وفي إستطلاع قامت به مراسلة “ستيب نيوز” في مدينة درعا حول آراء الأهالي حال معرفتهم بأن ابناءهم قاموا بتعاطي المخدرات، حيث كانت الإجابات مختلفة بين من يقوم بضربهم وتوبيخهم، ومن يحاول قتلهم من أجل توقيفهم عن التعاطي، ومن يحتويهم ويساعدهم بالتشافي عبر أخذهم للمراكز الصحية المختصة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات