• الأربَعاء

    نيسان 2018

  • 25

بابا نويل سيزور الرقة للمرّة الأولى هذا العام بعد طرد البغدادي منها

نشر في : ديسمبر 24, 2017 11:02 م

بمناسبة قدوم عيد الميلاد المجيد، و تحت شعار “الفن ضدّ الحرب” دعا مركز قوّات سوريا الديمقراطية الإعلامي، اليوم الأحد الرابع و العشرين من ديسمبر / كانون الأول الجاري، الصحفيين و كافة وسائل الإعلام إلى تغطية صلاة عيد الميلاد في كنيسة “شهداء الأرمن” في مدينة الرقة، بعد أن كان تنظيم الدولة قد حولها إلى مقرٍّ لزكاة المال خلال سيطرته على المدينة.

و قال المركز الإعلامي: إنّ الصلاة يتلوها افتتاح “سامبوزيوم الرقة” للفن التشكيلي ضد الحرب في دوار النعيم عند تمام الساعة الحادية عشرة، مضيفاً: أنّ فعاليات الاحتفال بصلاة العيد التي ستبدأ في الساعة التاسعة من صباح يوم بعد غدٍ الثلاثاء، سيتخلّلها قراءة تراتيل كنسية، و زيارة “بابا نويل” لأطفال الرقة.

و في تصريح خاص لوكالة ستيب الإخبارية أفاد السيّد “مصطفى بالي” مدير و مسؤول المركز الإعلامي لـ “قوّات سوريا الديمقراطية”: بأنّ “الفعالية بمبادرة من قسد و مركزها الإعلامي، و هي عبارة عن دعوة عامة لكلّ الطوائف المسيحية لإحياء صلاة عيد الميلاد في مدينة الرقة بعد أن منعها داعش لأعوام، و الفعالية ستتضمن تزيين كنيسة السيّدة مريم، و قراءة تراتيل كنسية و إقامة صلاة الميلاد و دقّ الأجراس، بالإضافة إلى تجوّل بابا نويل لتوزيع الهدايا على أطفال الرقة”.

و كانت قسد قد سيطرت بمساندة التحالف الدولي على مدينة الرقة، في السابع عشر من أكتوبر / تشرين الأول الفائت، عقب معارك مع تنظيم الدولة استمرّت أكثر من أربعة أشهر، و ذلك بعد أن سيطر التنظيم عليها منتصف الشهر الأول من عام 2014 عقب معارك مع قوّات المعارضة.

و من جانب آخر، أحيا مسيحيو مدينة الموصل العراقية، اليوم، قداس الميلاد في كنيسة “مار بولص للكلدان”، وسط إجراءات أمنية مشدّدة، و ذلك للمرة الأولى منذ سقوط حكم تنظيم الدولة في تموز/يوليو الماضي، بعد سيطرته عليها منتصف عام 2014، و أطلقوا الزغاريد تعبيراً عن “الفرح” بمعاودة طقوسهم في ثاني مدن العراق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات