• الأحَد

    كانون الثاني 2018

  • 21

الأسد يتقدم في جنوبي شرق إدلب، والروسي يرتكب مجزرة في “تل طوقان”

نشر في : يناير 4, 2018 4:59 م

أفاد مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في مدينة إدلب صادق الشحود: أن قوات النظام السوري تواصل تقدمها السريع في ريف مدينة “إدلب”، حيث سيطرت على عدة قرى ونقاط جديدة في الريف الجنوبي الشرقي للمدينة، واستولت على كل من قرى “فحيل، جلاس، الويبدة، ام رجيمي” دون مقاومة فعلية من فصائل المعارضة ومن دون أي تمهيد من قبل الطيران الحربي، وبات وصولهم قريباً جداً من بلدة “سنجار” التي يفصله عنها ما يقارب 7 كم، أحد أهم مراكز سيطرة “هيئة تحرير الشام” في ريف إدلب الشرقي.

كما استهدف الطيران الحربي قرية “تل طوقان” يوم أمس و أوقع ضحيتها أكثر من 5 قتلى و8 جرحى نتيجة الغارات التي شنتها الطائرات الحربية الروسية، فيما تشهد قرية سنجار والقرى المحيطة لها، موجة نزوح جماعي إلى المناطق الشمالية في ريف إدلب.

وأضاف: تعرضت بلدتي “التمانعة” و “التح” لغارات جوية من الطيران الحربي بالإضافة لاستهدافهما بعدة صواريخ عنقودية، يرجح أنها موجّهة من مطار حماة والتي استهدفت بلدة التح بريف إدلب الجنوبي مما أسفر عن سقوط عدة جرحى بالإضافة لأضرار مادية جسيمة.

ومن جانبه أدان “الإئتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة” عبر بيانٍ له، القصف المستمر الذي تقوم به قوات النظام المدعومة بالميليشيات الإيرانية والطيران الروسي المساند على “معرة النعمان” و “تل الطوقان” في ريف إدلب الجنوبي، وعلى مدن “كفرنبل، وخان شيخون، وسنجار، وسراقب” وباقي المدن والبلدات المكلومة مما أدى لسقوط العديد من المدنيين بين قتلى وجرحى ولا تزال أعداد الضحايا بإرتفاع، وأضاف البيان أن الحملة العسكرية دخلت أسبوعها الثالث وهي تستهدف المدنيين الآمنين وترتكب بحقهم جرائم حرب، وخرقت جميع أنواع التفاهمات والاتفاقات.

رابط الخريطة بدقة عالية :

https://c.top4top.net/p_734z5yc61.jpg

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات