• الإثْنَين

    كانون الثاني 2018

  • 22

الأسد يواصل تقدّمه بإدلب، وخطباء المساجد يدعون لمساعدة النازحين

نشر في : يناير 5, 2018 8:20 م

بعد سيطرتها أمس، على قرى “فحيل – جلاس – الويبدة – أم رجيمي” تواصل قوّات النظام بمساندة الميليشيات المحلّية والأجنبية، تقدّمها في ريف إدلب الشرقي، حيث سيطرت اليوم الجمعة الخامس من يناير / كانون الثاني الجاري، على قرى “أم رجيم – تل خزنة – ربيعة موسى – مريجب المشهد” وذلك بعد معارك عنيفة مع فصائل المعارضة، وتمهيد مدفعي على المنطقة، في محاولة الوصول إلى بلدة “سنجار”، وتمكّنت الفصائل خلالها من تدمير دبابتين للنظام على جبهة “أم رجيم” وتدمير مدفع (23) في بلدة “الخوين” إثر استهدافه بصاروخ م.د.

وقال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في ريف إدلب “صادق الشحود” إنّ الطائرات الحربية والمروحية الروسيّة والسوريّة، استهدفت بعشرات الغارات الجوّية، اليوم، قرى وبلدات “الغدفة – معرشورين – جرجناز – الهلبة – التح – سنجار الشيخ بركة – أم مويلات – تل منس – المالحة – أبو الظهور – مخيم جدار معراتة – الصرمان – أبو مكي – الصيّادة” مما أسفر عن مقتل شخصين في الغدفة وآخر في المالحة وطفلة في الصيّادة بالإضافة إلى عدد من الإصابات ودمار كبير في المنازل.

كما استهدفت قوّات النظام المتمركزة في بلدة الخوين براجمات الصواريخ بلدة “جرجناز” واستهدفت القوّات في جورين بقذائف صاروخية ومدفعية أطراف “كفرعويد” جنوب إدلب ومدينة جسر الشغور غربها. بالتزامن مع استمرار حركة النزوح للعوائل.

و في هذا الصدد، قامت الأهالي مع المجالس المحلّية في بلدات “النيرب – سرمين – قميناس”، اليوم، بإيعاز خطباء الجمعة عن الحديث على وجوب الصدقة والتبرع بالمال في ظلّ موجة النزوح الغير مسبوقة، وتم إطلاق حملة لجمع التبرعات برعاية المجالس، عبر مكبّرات الصوت والصفحات الرسمية لتلك المجالس، ليستلمها مكتب الأوقاف بكلّ مجلس، ثمّ توزيع قسم للنازحين في البلدات، وقسم آخر سيُسلم بموجب إيصالات لمديرية الإغاثة بمدينة إدلب لتوزّع على النازحين حسب الحاجة.

رابط الخريطة بدقة عالية :

https://a.top4top.net/p_735u7u9b1.jpg

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات