• الأحَد

    شباط 2018

  • 18

دراسة حديثة حول كتم العطس ومضاره على الصحّة

نشر في : يناير 17, 2018 9:13 م

حذّر باحثون في دراسة بريطانية حديثة من أنّ الإحجام عن العطس قد يؤدي إلى تمزّق في الحلق أو في طبلة الأذن وحتّى في بعض الحالات النادرة إلحاق ضرر بالأوعية الدموية الدماغية.

وأشار الباحثون في هذه الدراسة التي جرت بمشفى ليستر البريطانية، ونُشرت نتائجها مجلة “بي أم جي كايس ريبورتس” إلى أنّ تعطيل العطسة من خلال سدّ الأنف أو إغلاق الفم يُمثّل حركة خطيرة يجب تفاديها.

وضرب الباحثون مثالاً عن حالة رجل في الرابعة والثلاثين من العمر أدخل إلى قسم الطوارئ في مستشفى في ليستر في إنكلترا مع انتفاخ في الرقبة وآلام حادة في الجسم؛ وقال المريض: إنّه ” كان يشعر بآلام في الرقبة بعدما حاول منع عطسة من خلال سد الأنف وإغلاق الفم “.

وأكدت صورة شعاعية هذه الشبهات، إذ أنّ ضغط الهواء الذي ينشأ عند قمع الرجل للعطسة تسبب بتمزّق في أسفل الحلق، وقال الأطباء في المشفى: إنّ الرجل قضى سبعة أيام هناك، كما جرى إطعامه، خلالها، بالاعتماد على أنبوب التغذية، وأعطى الرجل المضادات الحيوية عن طريق الحقن الوريدي حتى يهدأ التورم والألم.

 

المصدر: (أ ف ب)

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات