• الثَلاثاء

    شباط 2018

  • 13

مجموعة لداعش تصل ريف إدلب، والتنظيم ينحر جنوداً للنظام

نشر في : يناير 19, 2018 9:46 م

في ظلِّ تمدّد “تنظيم الدولة” على الجبهة الشرقية لريفي حماة وإدلب، ووصوله إلى حدود بلدة “سنجار” شرق إدلب وصلت يوم أمس الخميس، مجموعة مؤلفة من قرابة العشرين مقاتلاً مع سلاحهم الخفيف باتجاه مناطق التنظيم، وذلك عن طريق التسلّل بين نقاط رباط “هيئة تحرير الشام” شرق مطار أبو ظهور العسكري بريف إدلب الشرقي. حسبما أفاد مصدر خاص لوكالة “ستيب الإخبارية”.

ويوم أول أمس الأربعاء، سيطر التنظيم على ثلاث قرى (الجهمان وصراع وصريع) شرق بلدة “سنجار” ليقترب بذلك من البلدة التي سيطرت عليها قوّات النظام في السابع من الشهر الحالي.

في حين نشر إعلام التنظيم اليوم الجمعة، صوراً تظهر إعدام ثلاثة من جنود النظام، نحراً بالسكاكين على طريقة إصداراته السابقة، ممن أسرهم في ريف إدلب مؤخراً. حيث ينتهج التنظيم سياسة إعلامية مركّزة باستعراض تقدّمه السريع وأعداد قتلى النظام في المناطق التي تقدّم بها في الآونة الأخيرة.

فيما يتوقّع مراقبون التحاق المزيد من العناصر من الخلايا النائمة بالتنظيم في حال قيام النظام بتسهيل مرورهم باتجاه مناطق قوّات المعارضة الواقعة غرب سكة حديد الحجاز.

وفي نهاية شهر نوفمبر / تشرين الثاني الفائت، منعت هيئة تحرير الشام وصول دفعة كبيرة من أنصار تنظيم الدولة مؤلفة من عشر آليات محملة بالعناصر والأسلحة واشتبكت معهم في منطقة “الحوايس أم الجرن” شرق حماة مما حال دون وصولهم إلى مناطق التنظيم.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات