• الأحَد

    شباط 2018

  • 18

ضحايا مدنيون في دوما، ورصد حشود للنظام بالمرج

نشر في : يناير 21, 2018 11:35 م

قضى أربعة أشخاص نحبهم وأصيب آخرون في صفوف المدنيين في مدينة “دوما” بغوطة دمشق الشرقية نتيجة قصف مدفعي لنظام الأسد طال أحيائها السكنية، مساء اليوم الأحد الواحد والعشرين من يناير / كانون الثاني الجاري.

وأشار مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في الغوطة “ضياء الشامي” إلى ارتفاع حصيلة المجزرة في مدينة دوما، اليوم، إلى إحدى عشر قتيلاً بينهم سيّدة ومتطوع من الدفاع المدني السوري إثر قصف مدفعي على أحيائها وسوقها الشعبي يوم أمس.
وفي سياق متصل، أصيب العديد من المدنيين بينهم عنصر من الدفاع المدني جرّاء قصف بعدّة غارات جوّية لمقاتلات النظام على مدينتي “حرستا وعربين”.

ومن جانب آخر، ما تزال الاشتباكات مستمرّة على محاور مدينتي “حرستا وعربين” في محاولات تقدّم لقوّات النظام لفكّ الحصار عن إدارة المركبات العسكرية بالتزامن مع قصف مدفعي وصاروخي وتمشيط بالرشاشات الثقيلة والمتوسطة استهدف المنطقة. فيما رصدت كتيبة الاستطلاع التابعة لجيش الإسلام اليوم، حشوداً عسكريةً ضخمةً على تخوم جبهات منطقة المرج بالغوطة الشرقية، في حين تحاول قوّات النظام فرض سياسة فكي كماشة عبر محاولات مستمرّة للسيطرة على بلدة “الزريقية” والضغط من جهة تل فرزات الاستراتيجي وإطباق الحصار على بلدة “النشابية”.

الدمار الناجم عن احدى الغارات الجوية التي استهدفت مدينة عربين في الغوطة الشرقية بريف دمشق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات