• السَبْت

    تشرين الثاني 2018

  • 17

موجز أخبار الوضع السوري ليوم الأربعاء 24-1- 2018

نشر في : يناير 24, 2018 3:36 م

حلـب:
– الجيش التركي استهدف براجمات الصواريخ مواقع قوات سوريا الديمقراطية المتمركزة في مدينة “عفرين”، وبقذائف المدفعية مواقعها في قرية “ميدكاني”، وطالت غارات جوّية تركية مكثفة قرى “دير بلوط والمحمدية وقسطل جندو وبافلونة وحلوبية وميدان اكبس” في ريف مدينة عفرين بالريف الشمالي ضمن عملية غصن الزيتون بيومها الخامس.
– مقتل عنصرين من فيلق الشام وإصابة خمسة آخرين بقذيفة مدفعية من قسد استهدفت سيّارتهم على طريق عبلة – مارع شمال حلب .
– هاجمت قسد مواقع تابعة لفصائل المعارضة والجيش التركي في محيط دير سمعان جنوب شرق عفرين بالريف الشمالي الغربي منتصف الليل، وتمكّنت من قتل عدد من الجنود وإصابة آخرين هناك ثم الانسحاب من الموقع, تبع ذلك قصف مدفعي عنيف من الجيش التركي على مواقع قسد بالمنطقة.
– قصف جوّي تركي على مواقع “قسد” في بلدة الشيوخ شرق مدينة جرابلس بالريف الشرقي.
– لواء الشمال أعلن اغتنام رشاش دوشكا تابع لقسد على تلال راجو غربي مدينة عفرين.
– مقتل مدني في مدينة دارة عزة بالريف الغربي جرّاء انفجار قنبلة من مخلّفات قصف جوّي سابق.
– رتل عسكري تركي مؤلف من عدة آليات قام بالدخول إلى تلة العيس بريف حلب الجنوبي لاستطلاع بعض النقاط.

إدلـب:
– غارات روسيّة بالصواريخ والقنابل الحارقة على بلدتي “جرجناز وتل الطوكان” ومدينة “سراقب” جنوب شرق إدلب، وبلدة “سنقرة” بسهل الروج بالريف الغربي والتي وقعت فيها مجزرة راح ضحيتها ثمانية أشخاص بينهم مدنيين ومقاتلين تركستان كحصيلة أولية وإصابة آخرين.
– مقتل خمسة عناصر لقوّات النظام وأسر اثنين من قبل تنظيم الدولة شرق بلدة سنجار بالريف الشرقي حسب إعلام التنظيم.
– رتل عسكري تركي دخل أراضي المعارضة من بلدة كفرلوسين الحدودية في مهمة استطلاعية لريفي إدلب وحلب.

حمـص:
– غارات روسيّة استهدفت محيط منطقة الصرايم الواقعة شمال شرق منطقة حميمة بالريف الشرقي.

دمشق وريفها:
– مقتل شخص “عمار الناعم” جرّاء القصف الصاروخي للنظام على مدينة عربين في الغوطة الشرقية.

درعـا:
– اشتباكات ليلية بين قوّات المعارضة وقوّات النظام عقب محاولة تسلل للنظام باتجاه القاعدة الصاروخية في درعا البلد بمدينة درعا.

ديـر الزور:
– تنظيم الدولة استعاد السيطرة على عدة نقاط داخل بلدة غرانيج بالريف الشرقي بعد اشتباكات عنيفة مع قسد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات