• الثَلاثاء

    شباط 2018

  • 13

تطورات معركة غصن الزيتون، و المعارضة على مشارف جنديرس

نشر في : فبراير 13, 2018 7:06 م

سيطرت قوّات المعارضة والجيش التركي، اليوم الثلاثاء الثالث عشر من شباط / فبراير الجاري، على قرية “‎عمر سيمو” شمالي ‎مدينة عفرين، وعلى قرية “أرشلي” والتلال المحيطة بها بالكامل جنوب غربي عفرين بعد معارك مع الوحدات الكردية، وبذلك أصبحت القوّات على مشارف ناحية جندريس، كما استهدفت المعارضة معسكرات كردية في محيط عفرين بصواريخ الغراد.

وفي تصريح خاص لوكالة “ستيب الإخبارية” قال النقيب “عبد الناصر جلال” قيادي في الفرقة (9) بالجيش الوطني: إنّ “عملية غصن الزيتون مستمرّة في أسبوعها الرابع، وتتابع قوّات المعارضة مدعومة من الجيش التركي تقدّمها على أغلب المحاور، وتركّزت العمليات في محورين، (جنديرس) جنوب غرب عفرين، تمكّنّا من السيطرة على عدّة قرى يوم أمس (حاج اسكندر ومحمدية وتلة العمارة وبرجها) وغيرها ونتابع تقدمنا لنصبح أقرب للسيطرة على ناحية جنديرس نارياً، ومحور (بلبل) سيطرنا صباح اليوم، على قرية “عمر سيمو” وتحاول ميلشيات PKKوYPG إعاقة تقدّمنا حيث تكبّدت خسائر كبيرة بشرية ومادية بينها أسير اليوم “.

وفي سياق متصل، أعلن المركز الإعلامي لقوّات سوريا الديمقراطية، اليوم، عن تعرّض مدينة عفرين المكتظة بالسكان للقصف المدفعي والجوّي التركي، مساء أمس استهدف تقاطع قرية جومكا واليوم استهدف مركز المدينة ومحيط مشفى عفرين مما أدى لإصابة ثلاثة مدنيين و مقتل شخص.

وردّا على ذلك، أوضح النقيب، أنّ ” كلّ الأهداف والمواقع مدروسة ومحدّدة منذ بدء العملية والجيش التركي يُحدّد الهدف العسكري حصراً سواء لطائراته أو مدفعيته، ونحاول جرّ العدو للمناطق الجبلية بعيداً عن القرى، وهو يتحصّن ويختبئ في المدن والقرى، ويستهدف المدنيين في القرى السوريّة وبعض المدن التركية الحدودية، ويوم أمس تم قصف مدينة مارع براجمة صواريخ، مما أصاب طفل بجروح خطيرة ورجل مدني “.

وحول سير المعارك، أكد القيادي، أنّها ” تسير وفق ما هو مخطّط له وكلّ الأهداف التي تمّت السيطرة عليها مدروسة، ونعلم وصول تعزيزات من العراق والرقة وغيرها من مناطق سيطرة الأحزاب الانفصالية باتجاه عفرين وهناك معارك بأماكن مختلفة على شكل حرب العصابات، كما أنّ العدو انسحب من أغلب نقاطه العسكريّة ودشمه وتحصيناته باتجاه القرى وبين المدنيين، ولتخطي ذلك يلزمنا المزيد من الوقت حتّى يتم التعامل السليم معها في أماكن اختبائها، بالإضافة إلى معلومات تفيد بتعاون خفي مع النظام وإيران وخصوصاً بالمواد السامّة وأسلحة مضاد دبابات “.

رابط الخريطة بدقة عالية :

https://d.top4top.net/p_774ibn6k1.jpg

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات