• الأحَد

    نيسان 2018

  • 15

هجوم معاكس لتحرير سوريا ضدّ تحرير الشام غرب حلب وحشود للطرفين

نشر في : مارس 2, 2018 11:55 م

قامت “جبهة تحرير سوريا” بهجوم معاكس، مساء اليوم الجمعة الثاني من مارس / آذار الجاري، على مواقع “هيئة تحرير الشام” في ريف حلب الغربي.

وأفاد “محمد أديب” عضو المكتب الإعلامي لجبهة تحرير سوريا في تصريح لوكالة “ستيب الاخبارية” بأنّ الهجوم المعاكس جاء ضمن خطة استراتيجية يتبعها مقاتلو الجبهة بهدف إعادة التموضع والانتشار واستهداف مناطق الهيئة في غربي حلب، وبعد اشتباكات تم استعادة السيطرة على (جمعية الرحال و بلدة خان العسل ومنطقتي شاميكو والراشدين) وعلى بعض الأسلحة والذخائر الموجودة في المقرّات العسكرية هناك، وسط حشود عسكرية من الطرفين وهدوء عام في كافة المحاور حالياً، أمّا بالنسبة للخسائر البشرية فهناك بعض القتلى والجرحى بصفوف الطرفين دون إحصائية دقيقة بعد”.

ويأتي الهجوم المعاكس للجبهة، عقب اقتحام موسّع للهيئة يوم أمس، سيطرت خلاله على بلدات “كفر ناصح وباتبو وبابكة وأبين والتوامة وكفر حلب والشيخ علي وريف المهندسين الأول، وحاجز (الصومة) بالقرب من الفوج 46”. وكانت تحرير سوريا، أحكمت سيطرتها، الثلاثاء الفائت، على كامل ريف حلب الغربي.

وفي وقت سابق اليوم، أفادت مراسلة “ستيب” بأنّ تحرير الشام أعدمت خمسة عناصر لتحرير سوريا عقب أسرهم ليلة أمس في قرية التوامة، بينما قُتل أحد قيادي الهيئة المدعو ”أبو يوسف العقاب” عقب اشتباكات في مدينة دارة عزة غربي حلب. في حين خرجت مظاهرات حاشدة بعد صلاة الجمعة في بلدتي عنجارة والجينة نصرة لمدينة الأتارب التي تحاول الهيئة اقتحامها حيث منع المتظاهرون تقدّم رتل لتحرير الشام نحو الأتارب التي تأوي نحو (15) ألف نازح، ودعا فيها المتظاهرون للنفير العام ضد الهيئة. كما قُتل طفل وأصيب ثلاثة مدنيين بمخيمات كفر كرمين نتيجة إطلاق نار عشوائي من الهيئة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات