• الخَميس

    كانون الأول 2018

  • 13

الأسد يجدد خرقه للهدنة الثلاثية في درعا، وخارجية واشنطن تدعو لإجتماع عاجل في الأردن

نشر في : مارس 13, 2018 3:54 م

يواصل النظام السوري تصعيده الجوي والبري على المنطقة الجنوبية في درعا، حيث تعرضت كل من مدن وبلدات “الحراك، علما، الصورة، بصر الحرير، المسيكة، حامر” شمال وشرق درعا، صباح اليوم الثلاثاء الثالث عشر من مارس / آذار الجاري، لغارات جوية استهدفت الأحياء السكنية مما أسفر عن جرح شخص مدني في الحراك، فيما تعرضت أحياء درعا البلد لقصف بالرشاشات الثقيلة وقذائف الهاون يأتي ذلك بالتزامن مع موجة نزوح كبيرة للأهالي والمدنيين تشهدها المناطق المستهدفة، كما أعلنت الهيئات المدنية في بلدتي “المسيفرة ، صيدا” شرقي درعا عن تعليق الدوام في المدارس، بحسب مراسل وكالة “ستيب الإخبارية في محافظة درعا.

ومن جانبها، دعت وزارة خارجية الولايات المتحدة الأمريكية أمس البارحة لعقد اجتماع عاجل في المملكة الأردنية الهاشمية، لبحث خرق النظام السوري للهدنة واستهدافه لمدن ومناطق درعا جنوبي سوريا، ولضمان الحفاظ على منطقة عدم التصعيد التي ساهمت أمريكا في التفاوض عليها، فيما صرّح مسؤول في الخارجية الأمريكية أنّ القصف يمثل انتهاكاً صريحاً من قبل النظام السوري لوقف إطلاق النار في جنوب غرب البلاد ومن شأنه أن يوسع نطاق الصراع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات