• الأربَعاء

    نيسان 2018

  • 18

استعداد الدفعة الأولى من جيش الإسلام لمغادرة “دوما”

نشر في : أبريل 9, 2018 2:28 م

تستعد الدفعة الأولى من مقاتلي “جيش الإسلام” وعائلاتهم للخروج من مدينة “دوما” في غوطة دمشق الشرقية، اليوم الاثنين التاسع من أبريل / نيسان الجاري، إلى مدينتي “جرابلس والباب” شرق حلب، وذلك بإشراف الهلال الأحمر السوري.

وأفاد الإعلامي “يوسف البستاني” أحد ناشطي مدينة “دوما” لوكالة “ستيب الإخبارية” بأنّ حالياً تم تجهيز (25) حافلة في معبر مخيم الوافدين، ومن المنتظر أن يكتمل عدد الحافلات ليصل إلى مئة حافلة تقلّ خمسة آلاف شخص من مقاتلي جيش الإسلام وعوائلهم قبل الانطلاق، وبحسب الاتفاق فإنّ المهلة المحدّدة لإخلاء المدينة هي ثلاثة أيام بذات العدد قابلة للتمديد.

وحول إحصائية عدد ضحايا “دوما” جرّاء القصف الجوّي والبرّي بكافة أنواع الأسلحة المحرّمة دولياً (فوسفور نابلم – كيماوي) خلال يومي الجمعة والسبت الماضيين، أكد البستاني، أنّها تجاوزت المئتي وخمسين قتيلاً وألفي مصاب من المدنيين (بينهم نساء وأطفال) بينهم أكثر من (700) مصاب بحالات اختناق بغاز الكلور وغاز السارين.

ويوم أمس، أدان الائتلاف الوطني ومجالس المحافظات السورية واتحاد ضباط الشرطة الأحرار وعدد من الفصائل العسكرية بينها “هيئة تحرير الشام” و”جبهة تحرير سوريا” وغيرهم من الفعاليات الثورية، جريمة الكيماوي في دوما. وفق بيانات منفصلة. بالتزامن مع خروج معظم مناطق سيطرة المعارضة في سوريا بوقفات احتجاجية إزاء المجزرة.

يُذكر أنّ الاتفاق تضمّن خروج أسرى النظام من سجون جيش الإسلام والبالغ عددهم ما يزيد عن 3500 أسير بينهم نساء، حيث خرجت الحافلة الأولى تقل (52) شخصاً ليلة أمس ومن المقرّر أن يتم نقل الأسرى إلى صالة الفيحاء الرياضية في دمشق، كما تضمّن تسوية أوضاع من يبقى في دوما بضمانة روسيّة بعدم الملاحقة أو الاعتقال، لمدة ستة أشهر، مع دخول الشرطة الروسيّة إلى المدينة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات