• الأحَد

    نيسان 2018

  • 15

شغب وإصابات بمدينة جبلة بعد مباراة مع فريق جرمانا

نشر في : أبريل 12, 2018 11:47 م

شهدت مدينة “جبلة” التابعة لمحافظة اللاذقية، حالات شغب وعنف، على خلفية مباراة “كرة قدم” جرت في ملعب جبلة البلدي، مساء أمس، بين فريق جبلة الرياضي، وفريق نادي مدينة جرمانا الدمشقي الذي كان ضيفاً لنادي جبلة.

وأفاد مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في الساحل “رستم صلاح” بأنّ المباراة انتهت بالتعادل السلبي للفريقين، ولكن بسبب إصدار الحكم أحكاماً غير مناسبة من جهة، ووجود أفكار التوتر التي تدور في عقول الموالين لنظام الأسد من الطائفة العلوية في الساحل، قام جمهور جبلة بعد انتهاء المباراة، بالهجوم على كادر فريق جرمانا، والقوّات التي تقوم بحماية المباراة من الشغب، مما أوقع أكثر من عشر إصابات على إثر الشغب الذي حدث ورمي عشرات المقاعد والحجارة على لاعبي جرمانا، في ظلّ عدم تهديد من قبل اتحاد الرياضي السوري تخوّفاً من ضباط نظام الأسد في مدينة جبلة.

ومن جانبها، صفحة نادي جبلة الرياضي “الـنـوارس” قالت، اليوم الخميس: إنّ جمهور نادي جرمانا أبدى همجية بعد المباراة، وشكرت الكابتن “علي موصلي” لاعب نادي جرمانا على موقفه حيث سارع بإبعاد الجماهير وحماية فريق جبلة، وتعرض للضرب من البعض. مشيرةً إلى أنّ النادي ليس دعاة مشاكل، وسيرد أيّ دين مع أيّ فريق أساء لمدينة جبلة.
فيما علّق “علي علوش” ضمن مجموعة أصدقاء نادي جبلة، أنّه رأى حقداً على الساحل من خلال لعبة جرمانا، معتبراً ما جرى هو ردّ دين ضمن إطار الرياضة كما حدث في أوقات سابقة. بحسب قوله.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات