• السَبْت

    تشرين الثاني 2018

  • 17

الجيش التركي يُعزّز تواجده على الحدود السوريّة، ويُسيّر دوريةً في منبج

نشر في : سبتمبر 6, 2018 10:40 م

يُواصل الجيش التركي تعزيز تواجده على الحدود التركيّة – السوريّة، حيث وصلت قافلة تعزيزات عسكريّة جديدة، اليوم الخميس، إلى ولاية “كليس” جنوبي تركيا وسط تدابير أمنيّة، وتضمّ القافلة العسكريّة شاحنات مُحمّلة بالدبابات، قد توجّهت إلى الحدود مع سوريا بهدف دعم الوحدات المتمركزة على امتداد الحدود.

وفي سياق آخر، سيّرت القوّات التركية، اليوم الخميس، دوريةً جديدةً على طول الخط الفاصل بين منطقة عملية “درع الفرات” ومدينة “منبج”، شرق حلب، وقالت رئاسة الأركان التركية، في بيان لها: إنَّ القوّات التركية ونظيرتها الأمريكيّة، كلًا على حدة، سيّرتا اليوم الدورية المنسّقة المستقلة الـ”41″، في المنطقة المذكورة.

ويأتي التوتر المتصاعد وتعزيز التواجد العسكري التركي على الحدود مع سوريا نتيجة استعدادات النظام وحلفائه لشنّ عمليّة عسكريّة مرتقبة على محافظة “إدلب” آخر معاقل سيطرة فصائل المعارضة، وتضم نحو أربعة ملايين مدني. كما أبدت الرئاسة التركية مؤخرًا، تخوّفها من الهجمات المحتملة على إدلب، مما أدى إلى رفع مستوى تعزيزات الجيش التركي على حدود البلاد الجنوبية، كذلك كثّفت تركيا عمليات تحصين نقاط المراقبة التركيّة الاثني عشر المنتشرة في الشمال السوري، بموجب اتفاق “خفض التصعيد” في “أستانة” من خلال إرسال تعزيزات عسكريّة بشكل شبه يومي.

وكانت رئاسة الأركان التركية أعلنت عن بدء الجيشين التركي والأمريكي تسيير دوريات مستقلّة على طول الخط الواقع بين مناطق سيطرة فصائل “درع الفرات” ومدينة منبج في 18 يونيو / حزيران الماضي، وذلك في إطار خارطة الطريق التي توصلت إليها أنقرة مع واشنطن في الرابع من الشهر ذاته.

المصدر: (الأناضول)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات