تداول ناشطون خبراً عن اشتباكات ما بين مجموعة من عناصر تابعين لهيئة تحرير الشام على أنها أطلقت النار على مقرات تابعة لفيلق الرحمن في مدينة عربين، لأنها تحوي عناصر

اقتحم عناصر من الكتيبة 101 في فصيل ” فيلق الرحمن ” بلدة حمورية في غوطة دمشق الشرقية ، اليوم الاثنين الحادي عشر من ديسمبر/كانون الأول الجاري ، و اندلعت عقبها

ذكر المركز الروسي للمصالحة في سوريا “حميميم”، ليلة أمس، أنّ قوّات النظام تُجري مفاوضات مع قوّات المعارضة، بوساطة ضباط المركز، لفتح ممر إنساني إضافي جنوبي

النظام يفجّر نفقاً بالغوطة الشرقية ويصّعد قصفه هناك

الأربعاء 8th of نوفمبر 2017 04:15:25 مساءً

عادت أجواء التوتر بين فصيلي “فيلق الرحمن” و “جيش الإسلام” في غوطة دمشق الشرقية، لتندلع بينهما اشتباكات مساء اليوم الثلاثاء السابع من نوفمبر / تشرين