سياسية

الائتلاف : وجود الحكومة المؤقتة بمناطق خفض التصعيد يحفظ وحدة سوريا

اجتمع رئيس الائتلاف الوطني السوري ، رياض سيف ، و أعضاء الهيئة السياسية في الائتلاف ، مع رئيس الحكومة السورية المؤقتة ، جواد أبو حطب ، و مسؤولي الحكومة و هيئة الأركان العامّة المشكّلة حديثاً ، اليوم الجمعة الثالث عشر من أكتوبر/تشرين الأول الجاري ، في مدينة غازي عنتاب التركية ، و بحث المجتمعون آخر أعمال الحكومة على الأراضي السورية ، و المشاريع التي يجري العمل عليها .

و أكد سيف على دعم الائتلاف لأعمال الحكومة المؤقتة بوصفها الإدارة الشرعية للمناطق المحرّرة ، رافضاً أيّ تشكيلات بديلة هدفها ” تمزيق الصف الوطني ” على حد وصفه ، مشيراً إلى أنّ وجود الحكومة المؤقتة في مناطق خفض التصعيد الأربعة يحفظ وحدة سورية و يمنع محاولات التقسيم ، قائلاً : إنّ ” غياب الحكومة المؤقتة عن إدارة تلك المناطق يحرمها من توحيد المحاكم و مناهج التعليم و الوحدة القطاعية ” .

و أضاف : أنّ ” الائتلاف يعقد العديد من الاجتماعات في غازي عنتاب مع كلّ من طواقم الحكومة المؤقتة و وحدة تنسيق الدعم و هيئة الأركان بهدف توحيد الرؤية و الجهود في مختلف المجالات ، معتبراً أنّ ” المدنيين في المناطق المحرّرة و الذين يتعرضون للقصف الممنهج ، ليسوا بحاجة لمن يستنهضهم و لكن يحتاجون للتوحيد إرادتهم و الاهتمام بهم ” .

و حول مجريات محافظة إدلب نوّه سيف إلى أنّهم يراقبون وضع إدلب عن كثب ، مشدّداً على أنّ الائتلاف شريك أساسي في الجهود الرامية لإعادة إدلب إلى ما وصفه بـ ” حاضنتها الثورية ” ، و ذلك عبر استلام الحكومة المؤقتة إدارة المحافظة بالتعاون مع الجيش السوري الحرّ ، كما و رحّب رئيس الائتلاف بالدعم الذي تقدّمه تركيا ، بقوله : ” نحن على ثقة من أنّ الجهود التي تبذلها أنقرة في كافة المجالات هدفها حماية إدلب من أيّ عدوان و حماية أرواح مواطنيها ” .

و من جانبه أفاد جواد أبو حطب ، بأنّهم ” قطعوا شوطاً طويلاً على طريق بناء جيش وطني موحّد و التخلص من الفصائلية ” ، معتبراً أنّ ذلك سيدعم موقف الحكومة و يساهم في حماية المناطق المحرّرة من أيّ عدوان ، مؤكداً أنّ ” هناك عمل مستمر لزيادة تحسين واقع الخدمات للسكان ، و توفير ظروف معيشية أفضل للنازحين الذين هجرهم نظام الأسد من بيوتهم و أراضيهم ” .

المصدر: ( الائتلاف )

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق