عربي

قرارات ملكية تُعيد هيكلة وزراء السعودية وتنشئ هيئات جديدة ,والجُبير خارجها

أعلنت المملكة العربية السعودية، اليوم الخميس، عن إعادة تشكيل مجلس الوزراء برئاسة العاهل “سلمان بن عبد العزيز آل سعود” وكان أبرزها إقالة وزير الخارجيَّة “عادل الجبير” وتعيين “إبراهيم بن عبدالعزيز العساف” بدلًا عنه، بالإضافة إلى مجموعة قرارات ملكية أعفت مسؤولين من مناصبهم وعيّنت غيرهم.

وتم تعيين ولي العهد “محمد بن سلمان” نائبًا لرئيس مجلس الوزراء ووزيرًا للدفاع، و”منصور بن متعب بن عبدالعزيز” و”تركي بن محمد بن فهد بن عبدالعزيز” و”صالح بن عبدالعزيز بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ” و”مطلب بن عبدالله النفيسة” و”مساعد بن محمد العيبان” وزراء دولة، و”عبد العزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز” وزيرًا للداخلية، و”عبد الله بن بندر بن عبدالعزيز” وزيرًا للحرس الوطني، “بدر بن عبد الله بن محمد بن فرحان آل سعود” وزيرًا للثقافة، و”عبد اللطيف بن عبدالعزيز بن عبد الرحمن آل الشيخ” وزيرًا للشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، و”وليد بن محمد بن صالح الصمعاني” وزيرًا للعدل، و”توفيق بن فوزان بن محمد الربيعة” وزيرًا للصحة، و”محمد بن فيصل بن جابر أبوساق” وزير دولة لشؤون مجلس الشورى.

وأعادت المملكة تشكيل مجلس الشؤون السياسية والأمنية برئاسة ولي العهد “محمد بن سلمان“، وتعديل المادة (٣٠) من نظام مجلس الوزراء لتصبح بالنص الآتي : “يبين النظام الداخلي لمجلس الوزراء تشكيلاته الإدارية واختصاصاتها وكيفية قيامها بأعمالها”.

كما أنشأت السعودية هيئة باسم “الهيئة السعودية للفضاء” ويكون الهيئة مجلس إدارة، وعُيّن “سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود” رئيسًا للمجلس بمرتبة وزير، وأنشأت هيئة باسم “الهيئة العامة للمعارض والمؤتمرات” ويكون للهيئة مجلس إدارة وتم تكليف الدكتور “ماجد بن عبدالله القصبي” برئاسة المجلس، فضلًا عن إنشاء هيئة باسم “هيئة المحتوى المحلي والمشتريات الحكومية، ويكون الدكتور “غسان بن عبد الرحمن الشبل” رئيسًا لمجلس إدارة الهيئة.

وشملت قرارات الإعفاء من المناصب، “محمد بن نواف بن عبدالعزيز” سفير خادم الحرمين الشريفين في لندن، “فيصل بن خالد بن عبدالعزيز” أمير منطقة عسير، “سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز” رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، “بدر بن سلطان بن عبدالعزيز” أمير منطقة الجوف، “محمد بن صالح الغفيلي” مستشار الأمن الوطني، الدكتور “سليمان بن عبدالله بن حمود أبا الخيل” مدير جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية.

ومن بين التعيينات الجديدة جلّهم بمرتبة وزير، “محمد بن نواف بن عبدالعزيز، وفيصل بن خالد بن عبدالعزيز” مستشارين لخادم الحرمين الشريفين، “تركي بن طلال بن عبدالعزيز” أميرًا لمنطقة عسير، “تركي بن سعود بن محمد بن عبدالعزيز” مستشارًا بالديوان الملكي، “فيصل بن نواف بن عبدالعزيز” أميرًا لمنطقة الجوف، “بدر بن سلطان بن عبدالعزيز” نائبًا لأمير منطقة مكة المكرمة، بالإضافة إلى تعيين الفريق الأول “خالد بن قرار الحربي” مديرًا للأمن العام، بعد إعفاء الفريق “سعود بن عبدالعزيز هلال من هذا المنصب وتعيينه مستشارًا في وزارة الداخلية.

المصدر: (وكالة الأنباء السعودية “واس”)

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق