ملخص أحداث سوريا اليومي

ملخص أحداث سوريا – الجمعة 19 -04- 2019

أحداث المنطقة الجنوبية

محافظة دمشق وريفها

سمعت أصوات انفجارات في محيط منطقة القابون بدمشق نتيجة قيام قوات النظام بتفجير الألغام، بينما تستمر أزمة المحروقات التي تشهدها دمشق.

محافظة درعا

قام مجهولون بخط عبارات مناهضة للنظام على جدران المدارس ببلدة المتاعية بريف درعا الشرقي، بينما تواصل أجهزة النظام الأمنية عملية تبليغ المطلوبين للخدمة الاحتياطية والإلزامية في عدة مدن وبلدات بدرعا.

محافظة القنيطرة

هدوء يتسيد الوضع في محافظة القنيطرة بينما تواصل أجهزة النظام الأمنية عمليات تبليغ المطلوبين للخدمة الاحتياطية والإلزامية.

أحداث المنطقة الوسطى

محافظة حمص

هدوء تام ساد معظم جبهات ريف حمص الشرقي

محافظة حماة

قامت القوات التركية صباح اليوم بتسيير دورية من نقطة المراقبة في مدينة مورك بريف حماة الشمالي باتجاه نقطة المراقبة في قرية شير مغار  بجبل شحشبو في ريف حماة الغربي في حين استهدف حاجز قبر فضة بقذائف الهاون قرية الحويز في سهل الغاب بريف حماة الغربي دون ورود أنباء عن وقوع إصابات.

أحداث المنطقة الشمالية والساحل السوري

محافظة حلب

قصفت قوات النظام المتمركزة في مدفعية الراموسة بلدة خان العسل الواقعة غربي المدينة بقذائف المدفعية وبحسب مصدر محلي فإن القصف استهدف الأحياء السكنية في البلدة حيث اقتصرت الأضرار على الماديات. 

وفي سياق منفصل فقد خرجت مظاهرات متفرقة بشمال السوري منها ضد المجالس المحلية ومنها أحياء ذكرى مجزرة الساعة بحمص حيث خرج ثوار و أهالي حمص المهجرين في كل من مدينة الباب واعزاز وعفرين وشران وجرابلس مظاهرات دعت إلى إسقاط النظام وأحياء ذكرى ١٩ ابريل نيسان والذي ارتكبت فيها قوات الأسد مجزرة بحق المتظاهرين المدنيين بحمص

وفي ذات السياق ومن الجانب المدني فقد خرجت مظاهرات في صوران شمال حلب نددت ببقاء مجلس صوران المحلي على رأس عمله وطالبت بإسقاطه وذلك إثر ملفات فساد كبيرة وقعت على عاتقه خلال ممارساته الغير قانونية

وانتقالا إلى شمال حلب وعلى صعيد عسكري فإن اشتباكات عنيفة اندلعت بين ميليشيا الوحدات الكردية وقوات المعارضة بالقرب من اعزاز وذلك على جبهات مرعناز المفتوحة حيث تخلل الاشتباك تدمير دبابة للقوات التركية بصاروخ موجه قد تم اطلاقه من قبل ميلشيا الوحدات الكردية وقد اندلعت الاشتباكات على إثر ذلك وبحسب مصدر عسكري فإن الدبابة تم استهدافها اثناء اجتماع روسي تركي لبحث شؤون المنطقة بالتزامن مع تحليق لطائرات استطلاع تركية. 

وبذات السياق فإن المدفعية التركية استهدفت وبشكل مكثف مواقع لوحدات الحماية الكردية بمحيط قرية المالكية ومنغ وذلك ردا على استهداف الدبابة التابعة للقوات التركية المسلحة. 

محافظة إدلب 

قصفت قوات النظام المتمركزة في بلدة أم رجيم ” بلدة جرجناز وأم جلال وتحتايا وأطراف تل منس بريف المعرة الشرقي والجنوبي دون تسجيل إصابات بشرية كما وشهدت أجواء إدلب تحليقاً مكثفاً للطيران الحربي التابع لسلاح الجو التركي.

في حين خرجت مظاهرة شعبية بمدينة إدلب لإحياء ذكرى “مجزرة الساعة” بحمص.

الساحل السوري

شهدت قرى ومحاور جبلي الأكراد والتركمان هدوءاً تاماً بين الطرفين دون تسجيل أي قصف أو اشتباك.

أحداث المنطقة الشرقية

محافظة الرقة

شهدت مدينة الرقة انتشاراً لقوات الأسايش على مداخل الحدائق والساحات العامة وقامت باعتقال شابين من حديقة البستان.

ويستمر أهالي الرقة بجمع التبرعات بعد صلاة الجمعة لإعادة ترميم المساجد التي تدمرت في الحرب الأخيرة.

وفي ريف الرقة الغربي أقدمت قوات قسد على ترحيل عائلتين من مدينة الطبقة بريف الرقة الغربي باتجاه مخيم الطويحينة وهم من نازحين مدينة دير الزور.

وفي ريف الرقة الشمالي اعتقلت الشرطة العسكرية ثلاثة شبان على حاجز قرية تل السمن وقامة بسوقهم إلى معسكرات التجنيد الاجباري.

محافظة الحسكة

قام مجهولون فجر اليوم باستهداف عدة نقاط عسكرية تابعة للميليشيات الكردية في ناحية مركدا بريف الحسكة الجنوبي كما قتل عنصر وأصيب ثلاثة آخرين بجروح من مسلحي الميليشيا الكردية جراء انهيار نفق خلال عملية الحفر في حي المحطة بمدينة رأس العين حيث أغلقت الميليشيا مكان الانهيار بلوائح أسمنتية على الفور، واسعفت عناصرها إلى المشفى الوطني برأس العين. 

فيما قامت منظمة الهلال الأحمر العربي السوري حسب برنامج الأغذية العالمي بتوزيع مساعدات إنسانية على الأهالي المتواجدين في حي الكلاسة الواقع تحت سيطرة الإدارة الذاتية الكردية يوم أمس. 

محافظة دير الزور

تعرضت سيارتان من نوع همر لإطلاق نار من قبل مجهولين أثناء مرورها في بلدة الشحيل لتقوم بعدها ميليشيا قسد بجلب تعزيزات ونصب حاجز في مكان إطلاق النار و داهموا منزل حسين الجاسم و اعتقلوا اثنين من أبنائه و كذلك قاموا بتفتيش كل المارة فيما تم العثور على جثة مجهولة الهوية وسط مدينة الشحيل في ريف ديرالزور الشرقي كما قتل المدعو عبد الله الأحمد الجوار جراء إصابته برصاص مجهولين في بلدة الطيانة شرق ديرالزور وهو من أبناء مدينة القورية كما قامت قوات النظام بشن حملة مداهمات و تفتيش في مدينة القورية بريف ديرالزور الشرقي. 

على الصعيد العسكري

دارت مساء أمس اشتباكات متقطعة بين قوات النظام المتمركزة في قرية البغيلية و ميليشيا قسد المتمركزة في قرية الحصان بريف ديرالزور الغربي كما قام مجهولون باستهداف بالأسلحة الرشاشة أحد حواجز ميليشيا قسد في بلدة الحوايج بريف ديرالزور الشرقي هذا وقد استقدمت ميليشيا قسد تعزيزات عسكرية مؤلفة من عناصر و مركبات عسكرية إلى قاعدة حقل العمر النفطي بريف دير الزور الشرقي قادمة من محافظة الحسكة صباح اليوم. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق