درعا وريفها

ملخص درعا و القنيطرة اليومي 23-7-2018

الوضع العام:

قتل عدد من المدنيين وأصيب آخرين نتيجة القصف العنيف من قوات النظام والمليشيات المساندة لها بالطيران الحربي والمروحي وراجمات الصواريخ التي استهدفت منطقة حوض اليرموك الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة وقد وصلت نسبة الدمار بمنطقة حوض اليرموك لأكثر من سبعين بالمئة من البنى التحتية بالمنطقة.

وتمكنت قوات النظام من السيطرة على بلدات الجبيلية والبكار وغدير البستان وطرد عناصر تنظيم الدولة منها.

من جهة أخرى خرجت اليوم دفعة من المهجرين من مدينة بصرى الشام بريف درعا الشرقي باتجاه محافظة إدلب وفي سياق آخر دخلت شحنات من المساعدات الإنسانية عن طريق الهلال الأحمر إلى مدينة نوى بريف درعا الغربي.

فيما دارت اشتباكات عنيفة بين قوات النظام وتنظيم الدولة على أطراف بلدات تسيل وعدوان وجلين وتلي عشترة والجموع وبلدات البكار والجبيلية، وسقط قتلى وجرحى بين الطرفين.

محافظة القنيطرة:

تمكنت قوات النظام من السيطرة بلدات “غدير البستان، جبيلية، البكار” في ريف درعا بعد اشتباكات مع تنظيم الدولة في حين قام النظام بالدخول إلى بلدة الرفيد في ريف القنيطرة ضمن اتفاق التسوية وقد تمركزوا في السرايا المحيطة بالبلدة وتقوم بقصف مواقع تنظيم الدولة بالهاون والمدفعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق